رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

اليوم.. سيدات طائرة الأهلي يواجه أسيك الإيفواري بدور الـ16 لبطولة إفريقيا

سيدات طائرة الأهلى
سيدات طائرة الأهلى
Advertisements

يلتقى الفريق الأول للكرة الطائرة للسيدات بالنادي الأهلي  مع أسيك ميموزا الإيفواري في دور الـ ١٦ لبطولة إفريقيا للأندية، في تمام الساعة الرابعة عصرا اليوم الخميس، وذلك بعدما نجح الأهلي في التأهل لهذه المرحلة متصدرًا ترتيب المجموعة الرابعة.

ونجح «سيدات طائرة الأهلي» في تصدر المجموعة الرابعة بالعلامة الكاملة، بعدما حقق الفوز في ثلاث مباريات على الواك الغاني بنتيجة ٣ - ١، ثم على الجمارك النيجيري بنتيجة ٣ - صفر، وأخيرًا على الأنابيب الكيني بنتيجة ٣ - ١.

ووفقًا لجدول البطولة يلتقي سيدات طائرة الأهلي بوصفه متصدر المجموعة الرابعة، مع أسيك أبيدجان صاحب المركز الرابع في المجموعة الثانية.

مريم مصطفى

وقالت مريم مصطفى، لاعبة الفريق الأول للكرة الطائرة «سيدات» بالنادي الأهلي  إن مباراة الأنابيب الكيني كانت قوية للغاية، بصفته واحدًا من أقوى فرق القارة، إلا أن تحلي لاعبات الأهلي بالعزيمة والإصرار منحهن الفوز باللقاء.

وأوضحت مريم أن الشوط الرابع تحديدًا كان هو الأصعب في المباراة نظرًا لأنه كان الفرصة الأخيرة للفريق الكيني من أجل العودة للقاء مرة أخرى، ولكن الخبرة رجحت كفة الأهلي.

وأضافت مريم أن جميع لاعبات سيدات طائرة الأهلي يسعين بقوة لاستكمال البطولة بنفس المستوى المميز الذي ظهرن به أمام الفريق الكيني، وذلك من أجل المنافسة بقوة على الفوز بلقب البطولة الإفريقية، وأنه رغم وجود فرق قوية إلا أن الأهلي جاهز بقوة ولديه طموحات كبيرة للفوز بالبطولة.

مايا ممدوح

 

وأكدت مايا ممدوح، لاعبة الفريق الأول للكرة الطائرة بالنادي الأهلي  أن مواجهة الأنابيب الكيني كانت هي الأصعب في بطولة إفريقيا حتى الآن وربما تكون واحدة من أصعب مباريات البطولة على الإطلاق، إلا أن التوفيق حالف الأهلي ليحقق الفوز بالمباراة.

وأشارت مايا إلى أن روح الأهلي فرضت نفسها واستطاعت اللاعبات أن تظهرن بمستوى أكثر من رائع حتى مع تقدم الفريق الكيني في الشوط الرابع واقترابه من حسمه لصالحه، إلا أن لاعبات الفريق كان لديهن إصرار كبير على حسم اللقاء، للتربع على صدارة المجموعة التي تعتبر خطوة مهمة نحو اللقب.

وأوضحت مايا أن فوز «سيدات طائرة الأهلي» على الأنابيب الكيني كان مهما للغاية ليحسم الصدارة، كما أنه رسالة قوية لكل الفرق الأخرى في البطولة بأن الأهلي قادم من أجل المنافسة على اللقب.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية