رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفاصيل حادث الأتوبيس السياحي بأسوان.. مصرع وإصابة 24 شخصًا.. الصحة تدفع بـ 30 سيارة إسعاف.. والمحافظ يطمئن على المصابين | فيديو وصور

اتوبيس أسوان المحترق
اتوبيس أسوان المحترق
Advertisements

وقع حادث تصادم على طريق أسوان - أبو سمبل السياحى، صباح اليوم الأربعاء، وأسفر عن مصرع ١٠ أشخاص وإصابة 14 آخرين والمتوفين منهم 4 سائحين فرنسيين، وواحد بلجيكى، بالإضافة إلى 5 مصريين.

و اصطدام الأتوبيس السياحى رقم ( ع ن ج 673 ) المتجه إلى مدينة السياحية، مع سيارة ربع نقل المتجهة إلى مدينة أسوان وذلك عند الكيلو 43 من ناحية كمين أبو سمبل، ما أدي إلي اشتعال النيران بشكل كثيف.

الصحة تدفع بسيارات أسعاف

ودفعت وزارة الصحة والسكان،  بـ30 سيارة إسعاف إلى موقع حادث التصادم  لنقل المصابين وجثامين الضحايا.

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن سيارات الإسعاف قامت بنقل المصابين إلى مستشفى أسوان الجامعي، مشيرا إلى أن الحادث أسفر عن وفاة 10 من ركاب الأتوبيس، وإصابة 14 آخرين من جنسيات مختلفة.

وأشار «عبدالغفار» إلى أن الإصابات تراوحت ما بين جروح قطعية، وكسور، وسحجات وكدمات متفرقة، مؤكدا تلقي المصابين لكافة الخدمات الطبية والإسعافية اللازمة، وتوافر المستلزمات الطبية وأكياس الدم من جميع الفصائل في المستشفى.

وكان الدكتور خالد عبدالغفار القائم بأعمال وزير الصحة والسكان، وجه بسفر رئيس قطاع الطب العلاجي لمتابعة توفير أقصى درجات الرعاية الصحية للمصابين في هذا الحادث الأليم.

محافظ أسوان يزور المصابين

وأنتقل  اللواء أشرف عطية محافظ أسوان  إلى المستشفى الجامعى للاطمئنان على الحالات المصابة بالحادث،  رافقه خلالها العميد محمد البنا السكرتير العام المساعد، ومديرى الصحة ومستشفى أسوان الجامعى والإسعاف، ومركز عمليات المحافظة.

 

وتبين أن اجمالي المصابين  14 سائحا منهم 8 فرنسيين و6 بلجيكيين  ،   تتراوح إصاباتهم ما بين كسور وكدمات وجروح سطحية.

 كما تم إجراء الأشعة والفحوصات الطبية اللازمة بعد نقلهم بواسطة 30 سيارة إسعاف مجهزة بأطقم طبية من أطباء ومسعفين بجانب الأدوية والمحاليل حيث تم تقديم الخدمة العلاجية علي أعلي مستوي للمصابين أثناء نقلهم للمستشفى الجامعى.

ووجه اللواء أشرف عطية بتوفير أجواء الهدوء والراحة التامة للمصابين أثناء تلقيهم للعلاج، لحين تماثلهم للشفاء الكامل، مع توزيع بوكيهات الورد عليهم وكافة المستلزمات الطبية والشخصية لهم.

 كما تواصل محافظ أسوان مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء، واللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان حيث تم التأكيد على أن المصابين حالتهم مستقرة، ويتم تقديم الرعاية العلاجية المتكاملة على أعلى مستوى لهم، وهو الذى لاقى إرتياح الفوج السياحى الفرنسى والبلجيكي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية