رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

استشهاد فلسطيني طعن شرطيا إسرائيليا في عسقلان

شرطة الاحتلال الإسرائيلي
شرطة الاحتلال الإسرائيلي
Advertisements

قتلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، صباح الثلاثاء، فلسطينيًا طعن شرطيًا في مدينة عسقلان الساحلية الواقعة في جنوب فلسطين المحتلة، وفق ما أفادت قوات الأمن الإسرائيلية.

وقالت الشرطة في رسالة: "خلال عملية في عسقلان، تعرّف شرطيّ على مشتبه به، وبدأ يتحقق من هويّته.. لكن الرجل أخرج سكينًا، وهاجم الشرطي الذي ردّ بسرعة فاتحًا النار عليه".

هجمات فردية

وقبل عدة أيام، أطلق رئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينيت يد الجيش والشرطة في مواجهة الهجمات الفردية المسلحة قائلا إنه لا قيود في هذه الحرب.

وقال بينيت في مؤتمر صحفي بتل أبيب: "سنحارب الإرهاب بصرامة وسننتصر.. نمنح الجيش والشاباك والأجهزة الأمنية حرية عمل كاملة من أجل دحر الإرهاب.. لن تكون هناك أي قيود في هذه الحرب".

الاعتقالات الإدارية

هو ما سبق أن قررته حكومة الاحتلال الإسرائيلية بالسماح بالاعتقالات الإدارية دون محاكمة والمراقبة الإلكترونية وهدم منازل منفذي العمليات وسحب تصاريح العمل من ذويهم.

وفي هذا الصدد، قال وزير جيش الاحتلال بيني جانتس بالمؤتمر الصحفي: "لقد نفذنا بالفعل حوالي 200 عملية اعتقال، وإذا لزم الأمر سيكون هناك الآلاف - نحن لا نعاقب الجمهور لكن الأمن لدينا أولًا".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية