رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

متحف الطفل يحتفي باليوم العالمي لمتلازمة داون | صور

متحف الطفل يحتفي
متحف الطفل يحتفي باليوم العالمي لمتلازمة داون
Advertisements

نظمت جمعية مصر الجديدة برئاسة الدكتور نبيل حلمي احتفالًا باليوم العالمي لمتلازمة داون الذي يوافق 21 من مارس من كل عام.

 وأُقيم الحفل بمقر مركز الطفل للحضارة والإبداع "متحف الطفل"، أحد المراكز الإبداعية بالجمعية،  وبمشاركة أطفال وشباب برنامج "إدراك" التابع لمتحف الطفل  وعدد من جمعيات رعاية الأطفال ذوي القدرات الخاصة.

متلازمة داون

وقدم الأطفال من ذوي (متلازمة داون) خلال الإحتفال فقرات فنية وأنشطة منوعة، شملت فقرات ترفيهية من بينها حفل التلوين وفقرة الحكي، ومجموعة من الألعاب  والغناء الجماعي، إلى جانب التقاط الصور التذكارية للأطفال والأمهات.. 

قال الدكتور نبيل حلمى، رئيس مجلس إدارة جمعية مصر الجديدة إن الاحتفال يعد مناسبة لتوعية المجتمع بمتلازمة "داون" وتقديم الدعم والرعاية لأصحاب الهمم من ذوي المتلازمة، وتحقيق متطلبات الحياة والسعي لدمجهم في المجتمع وضمان حصولهم على كامل حقوقهم وتمكينهم لإثبات ذاتهم وقدراتهم وتقديم الدعم لأسرهم..

ذلك للتعامل مع التحديات التي تواجههم، ما يتسق مع  سياسة الدولة لـ"قادرون باختلاف".

من جانبه قال الدكتور اسامة عبدالوارث مدير مركز الطفل للحضارة والإبداع  "متحف الطفل"، إن احتفال المتحف  بالمناسبة يعكس مدى الإدراك بأهمية العمل مع الأشخاص من ذوي متلازمة داون والنهوض بواقعهم الاجتماعي في إطار من الحب والاحترام.

وأوضح أن المتحف نظم بهذه المناسبة العديد من الفعاليات والبرامج والأنشطة والمحاضرات التوعوية التي تتناول التعريف بالأشخاص من ذوي متلازمة داون وكيفية التعامل معهم ودمجهم في المجتمع، بالإضافة إلى تسليط الضوء على واقعهم الاجتماعي بما فيه من إيجابيات وسلبيات والتطرق إلى مرحلة الوعي المجتمعي بهذه الإعاقة وما هي المتطلبات الأساسية لزيادتها لدى الجميع.

أشار عبدالوارث، إلى أن المتحف أطلق منذ عدة سنوات برنامج تحت اسم "إدراك" لتنمية حواس الأطفال ذوي القدرات الخاصة، والذي يستهدف الأطفال من عمر 6 سنوات وحتى 10 سنوات "عمر عقلي"، تنظم من خلاله الألعاب الجماعية لتنمية القدرات الحركية والذاكرة والانتباه والتخيل.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية