رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

قرار وزاري خاص بفنادق شرم الشيخ

الدكتور خالد العناني
الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار
Advertisements

أصدر الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، قرارًا وزاريًا بالتزام كافة المنشآت الفندقية والسياحية في مدينة شرم الشيخ كمرحلة أولى بالحصول على شهادة من إحدى الجهات الدولية أو المحلية المعتمدة تفيد قيامها بتطبيق كافة اشتراطات الممارسات الخضراء صديقة البيئة وفقًا لمفهوم السياحة المستدامة. 

ومن المقرر أن تلتزم الشركات والمنشآت المخاطبة بأحكام هذا القرار بتوفيق أوضاعها وفقًا لأحكامه فى أجل غايته ستة أشهر من تاريخ العمل به.

شهادة الممارسات الخضراء

ويأتي هذا القرار في إطار الاستعدادات السياحية لاستضافة مصر لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ "COP27" بمدينة شرم الشيخ خلال العام الحالي، وفي ضوء جهود وزارة السياحة والآثار نحو تحويل القطاع السياحي المصري إلى قطاع صديق للبيئة مما يأتي تماشيًا مع أهداف إستراتيجية التنمية المستدامة للوزارة ورؤية مصر ٢٠٣٠ للحفاظ على التوازن البيئى واستدامة النشاط السياحى والأثرى وتشجيع التحول نحو الاقتصاد الأخضر، ونشر الممارسات الصديقة للبيئة.

وكانت غرفة شركات السياحة، أعلنت أن وزارة السياحة والآثار وافقت علي زيادة عدد شركات السياحة التي يحق للوكيل السعودي التعاقد معها من 5 إلى 7 شركات وذلك لسد العجز في أزمة نقص الوكلاء السعوديين تمهيدا لبدء موسم العمرة.
وأضافت الغرفة في خطابها المرسل لشركات السياحة، أن غرفة شركات السياحة قامت خلال الفترة الماضية بجهود مكثفة لحل أزمة نقص الوكلاء السعوديين لحماية ورعاية مصالح الشركات وإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من الشركات للعمل بموسم العمرة.

موسم العمرة

وأشارت الغرفة أنه تم التنسيق مع اللجنة الوطنية للحج والعمرة السعودية، حيث وافقت وزارة الحج والعمرة السعودية علي زيادة عدد الوكلاء السعوديين والمحدد مسبقا ب 5 شركات ليصبح 7 وكلاء مما سيتيح الفرصة أمام أكبر عدد من الشركات للعمل بموسم العمرة.

ضوابط العمرة

يذكر أن الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، اعتمد الضوابط المنظمة لتنفيذ رحلات العمرة لموسم 1443 هجرية، وذلك في ضوء موافقة مجلس الوزراء على الاشتراطات الخاصة بتنفيذ رحلات العمرة لأشهر رجب وشعبان ورمضان من العام الهجري الجاري، وذلك في ضوء الإجراءات الاحترازية التي تسهم في الحفاظ على صحة المواطنين.

وتضمنت هذه الضوابط قواعد وإجراءات عامة واشتراطات خاصة بالمعتمرين قبل أداء مناسك العمرة وبعدها، وكذلك قبل العودة الى مصر وعند وبعد الوصول الى المنافذ المصرية، هذا بالإضافة إلى عدد من القواعد والإجراءات الخاصة بالشركات السياحية المنفذة لرحلات العمرة، وكذلك القواعد والإجراءات الخاصة بالإقامة بمكة المكرمة والمدينة المنورة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية