رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الأمين العام للأمم المتحدة في العزل الصحي بعد مخالطته مسئولا مصابا بكورونا

 الأمين العام للأمم
الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش
Advertisements

أفادت مصادر دبلوماسية، أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش وضع نفسه، أمس الثلاثاء، في عزل صحي لبضعة أيام بعدما خالط مسؤولًا في المنظّمة الدولية تبين لاحقا أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد.

 

مخالطة جوتيريش بمصاب بكورونا

وقالت المصادر لوكالة فرانس برس إن جوتيريش (72 عامًا) ألغى كل التزاماته الحضورية، بعد مخالطته بمصاب بكورونا.

 

وكان من المفترض أن يحل الأمين العام، مساء اليوم الأربعاء، ضيف شرف على جمعية الصحافة التابعة للأمم المتحدة في حفلها السنوي في مانهاتن.

 

والخميس كان من المقرر أن يشارك  الأمين العام للأمم المتحدة، في اجتماع لمجلس الأمن الدولي يرأسه رئيس النيجر محمد بازوم، ويتمحور حول تحديات الإرهاب والتغير المناخي.

 

وبازوم الذي تولت بلاده في مطلع ديسمبر الجاري الرئاسة الشهرية لمجلس الأمن، وصل إلى نيويورك أمس الثلاثاء، وسيبقى فيها حتى نهاية الأسبوع قبل أن يتوجه إلى واشنطن.

 

ورفض المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، التعليق في الحال على هذه المعلومات.

 

تلقى جرعة لقاح كورونا الثالثة

وقبيل أيام أعلن دوجاريك، أن جوتيريش تلقى مؤخرا جرعته اللقاحية الثالثة المضادة لفيروس كورونا، بعد أن تردد طويلا في استصواب الإقدام على مثل هذه الخطوة في وقت لا يزال فيه ملايين الناس حول العالم محرومين من تلقي الجرعة اللقاحية الأولى.

 

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، قد وصف قيود السفر التي فرضتها بعض الدول لمكافحة انتشار فيروس كورونا، بأنها ”غير عادلة وعنصرية“.

 

وقال جوتيريش للصحفيين في نيويورك، يوم الأربعاء، إن قيود السفر التي فرضتها بعض الدول لمكافحة انتشار فيروس كورورنا، والتي تعزل دولة أو منطقة واحدة بعينها، ليست فقط غير عادلة وذات طابع عقابي قاس، وإنما أيضا غير فعالة. 

 

تقليل مخاطر انتقال العدوى

وأضاف أن الطريقة الوحيدة لتقليل مخاطر انتقال العدوى مع السماح باستمرار حركة السفر والأنشطة الاقتصادية، هي فحص المسافرين بشكل متكرر إلى جانب اتخاذ إجراءات إضافية مناسبة وفعالة بحق.

وتابع: ”نملك الأدوات اللازمة للسفر الآمن.. دعونا نستخدم هذه الأدوات لكي نتجنب ما أطلب منكم العذر إن وصفته بأنه تمييز عنصري في السفر، والذي أعتقد أنه غير مقبول“.

 

وحذر جوتيريش على مدى فترة زمنية طويلة من مخاطر عدم المساواة في توزيع اللقاحات في أنحاء العالم، ومن أن المناطق ذات معدلات التطعيم المنخفضة تشكل تربة خصبة لظهور السلالات المتحورة. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية