رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الإعدام رميا بالرصاص لمغتصب طفلة رفح

الإعدام رميا بالرصاص
الإعدام رميا بالرصاص لمغتصب طفلة رفح
Advertisements

حكمت المحكمة العسكرية الدائمة بهيئة القضاء العسكري في قطاع غزة، صباح اليوم الأربعاء، على المدان بجريمة اغتصاب الطفلة (س. س.) في مدينة رفح بجنوب قطاع غزة، في نوفمبر الماضي، بالإعدام رميًا بالرصاص.

 

وأفادت مصادر عسكرية بأن المحكمة العسكرية الدائمة بغزة حكمت على المدان بقضية اغتصاب "طفلة رفح" بالإعدام رميا بالرصاص.

 

قانون العقوبات الثوري الفلسطيني

وقالت المحكمة إنه تم إدانة (سامر س.) عسكري من مواليد 1978 م، بتهمتي اغتصاب قاصر خلافًا لمواد قانون العقوبات الثوري الفلسطيني لعام 1979م، وحيازة مواد مخدرة بقصد التعاطي خلافًا لمواد قانون المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 7 لسنة  2013م.

 

وأوضحت المحكمة أن الحكم صدر حضوريًا، وبالإجماع وخاضع للاستئناف بحق المدان.

 

يذكر أن المحكمة العسكرية بدأت، في 24 نوفمبر الماضي، جلساتها للنظر في جريمة الاعتداء التي تعرضت لها الطفلة (س. س.) 4 أعوام من مدينة رفح بتاريخ 8 نوفمبر 2021.

 

وفي بيان صدر عنها، قالت المحكمة إنه تم إدانة المتهم، وهو عسكري من مواليد 1978، بتهمتي اغتصاب قاصر خلافا لمواد قانون العقوبات الثوري الفلسطيني لعام 1979، وحيازة مواد مخدرة بقصد التعاطي خلافا لمواد قانون المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 7 لسنة 2013.

 

جريمة الاعتداء

يذكر أن المحكمة العسكرية بدأت في 24 نوفمبر الماضي، جلساتها للنظر في جريمة الاعتداء التي تعرضت لها طفلة ذات 4 أعوام من مدينة رفح بتاريخ 8 نوفمبر 2021.

 

طفلة حلب

من جانب آخر، ندد سكان قرية كفرنايا بريف مدينة حلب شمال غرب سوريا، باغتصاب طفلة، وخرجوا في مظاهرات تطالب بالبحث عن المجرمين والقصاص منهم.

 

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان: إن "شخصًا مجهولًا أقدم على اغتصاب طفلة لا يتجاوز عمرها 3 سنوات، بعد أن اختطفها إلى أحد الحقول".

 

وأضاف أن "الطفلة خرجت من منزل عائلتها لتلتحق بأطفال آخرين إلى كروم الزيتون، للذهاب إلى والدها الذي يعمل في أحد الكروم، في حين استوقف الأطفال شخص مجهول يستقل دراجة نارية، واختطف الطفلة واغتصبها".

 

وبعد اختطاف الطفلة، بدأ الأهالي عملية بحث عنها، و"عثروا عليها قرب الطريق الواصل بين قريتي دير الجمال وكفرنايا"، ونقلوها إلى أحد المستشفيات القريبة، وفقا للمرصد.

 

وأفاد مشاركون في الاحتجاجات أن الطفلة تعرضت للاغتصاب من قبل شابين، فيما ذكر ناشطون على مواقع التواصل أن المشتبه بهما تابعين لقوات "قسد".

 

وطالب أهالي القرية "بالبحث عن المجرمين وإنزال أقصى العقوبات بحقهم".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية