رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

5 جمل سبب إحباطك واكتئابك.. احذري ترديدها لنفسك

احذري الجمل السلبية
احذري الجمل السلبية
Advertisements

الإحباط والميل للكآبة والشعور بالحزن، كلها مشاعر سلبية مزعجة، وتنعكس على الحالة العامة للشخص، والاستسلام لمثل هذه المشاعر يؤثر على أداء الأنشطة والمهام اليومية، ويبدأ الشخص في التقصير في كل مسؤولياته، والسر في سيطرة تلك المشاعر السلبية، هو الرسائل السلبية التي نرسلها لأنفسنا، والتي تنعكس على حالتنا ومزاجنا، وتوجه أفكارنا، لأن عقولنا تصدق ما نردده دوما، وتبدأ في توجيه أفكارنا وسلوكيتنا وفقا لها.

تشير شيرين عاطف خبيرة العلاقات الإنسانية والعاطفية، إلى أن ما يجري في عقولنا هو شكل من أشكال التنويم المغناطيسي الذاتي، فإذا كررنا فكرة أكثر من مرة تعلق في ذهننا، ويبدأ عقلنا في التصرف وفقا لها، لذلك لابد أن نحرص دوما على ترديد الجمل المليئة بالتفاؤل والإيجابية، وعدم ترديد الجمل السلبية المحبطة.

تجربة صغيرة تسعد أيامك

وتؤكد شيرين على أنه يمكننا إجراء تجربة صغيرة، وهي أن ألا نقول أي كلمة سلبية واحدة عن أنفسنا، سواء كانتقاد لسلوك أو أسلوب نتبعه في الحياة، او حتى أي شيء يتعلق بمظهرنا أو طريقة حديثنا، ونتعمد أن نفعل العكس، بحيث نردد طوال اليوم كلمات وجمل مدح في أنفسنا، ونلاحظ طريقتنا في التعامل مع من حولنا، ومدى إقبالنا على الحياة، وإنجازنا لكل مهامنا بسرعة وحيوية وإقبال على الحياة.

5 أفكار احذري تأثيرها على حياتك

تضيف شيرين أن هناك 5 جمل وأفكار يجب أن نحذر من ترديدها على مسامعنا، لأنها تطردالطاقة الإيجابية بعيدا عنا، ويمكنها أن تحطم خططنا بل وحياتنا كلها، والتي تستعرضها في السطور التالية.

أنا لست جيدة بما فيه الكفاية

من أسوأ الجمل التي يمكنك أن تردديها، وتصيبك بالاحباط، هي تلك الجملة: "أنا لست جيدة بما فيه الكفاية"، فمن شأن هذه الجملة أن تحطم معنوياتك، ولابد قبل أن تردديها أن تتأكدي من أنه ليس هناك إنسان خالي من المزايا، فلكل شخص الجانب المشرق الذي يتألق فيه.

بدلا من ذلك جربي أن ترددي جملة، "أنا استحق"، أكثر من عشرين مرة على مسامعك، فأنتي تستحقين كل ما هو جيد.

 

هم أفضل مني، وأكثر ذكاء

قد تنبهرين بموهبة إحدى النساء من الصديقات، أو حتى أي شخص أخر، مما يجعلك تشعرين أنها أفضل منكِ وأكثر ذكاءا وتميز.

لكن لا تنساقين وراء هذه الفكرة وتظلي تصيغي الجمل التي تعززها، وبدلا من ذلك ابحثي بداخلك عن الشيء الذي تبرعين في عمله، وقلي لنفسك: "أنا بارعة في ذلك، أو موهبة في هذا".

أنا لست محبوبة

هذه الجملة من أسوأ الجمل المسيئة لنفسيتك وادائك في الحياة، ولتتأكدي أنه ليس هناك شخصا على الارض اتفق الجميع على المشاعر التي يكنونها له، سواء بالحل أو حتى الكراهية، فكل إنسان على هذا الكوكب هنا من يحبونه، وهناك أيضا من يكرهونه.

لذلك عليكي بدلا من ترديد مثل هذه الجملة السلبية، أن تبحثي بداخلك عن الأشخاص الذين يحبونك وتتأكدين من مشاعرهم ناحيتك.

 

أنا لا يمكن أن أنجح

كثيرا ما يدفعنا مجتمعنا إلى فكرة أن النجاح مرتبطا بتحقيق المزيد من الثروة، وإن لم تستطيعين ذلك، فأنتي لن تنجحين.

لكن تأكدي أن النجاح أعمق وأكبر من تحقيق مجرد المكاسب المادية، فالنجاح في جوهره هو الشعور بالإنجاز، في أي مجال تخوضينه.

 

أنا عاجزة

هذا أيضا وهم كبير توقعين نفسك فيه، والانسياق وراء هذه الجملة يجعلك تتخلين عن قوتك الشخصية، مما قد يؤدي إلى تأخيرك في الحياة، وتعطيلك عن إنجاز الكثير من المهام التي قد تبرعين فيها.

فقط حاولي، ورددي على مسامعك كلمة: "أنا قادرة، وسأحاول وسأنجح".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية