رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

دفعني على الأريكة بوحشية.. صدور مذكرات الواقعة الإباحية لمساعدة هيلاري كلينتون

كلينتون وهوما عابدين
كلينتون وهوما عابدين
Advertisements

كشفت هوما عابدين كبيرة مساعدي ومستشارة وزيرة خارجية أمريكا سابقا، هيلاري كلينتون، في مذكراتها الجديدة " حياة في عوالم عديدة " أن عضوًا في مجلس الشيوخ الأمريكي، اعتدى عليها جنسيًا عندما كانت في العشرينيات من عمرها.

وكتبت هوما عابدين (45 عاما)، الزوجة السابقة لعضو الكونجرس السابق أنتوني وينر، محنتها وتجربتها في كتاب "كلاهما/و: حياة في عوالم عديدة" (Both/And: A Life in Many Worlds)، الذي سيُنشر الأسبوع المقبل، وفق صحيفة " ذا تايمز".

مذكرات هوما عابدين

وقالت هوما عابدين، إن سياسيًا - لم تذكر اسمه - انقض عليها على أريكة، في منتصف العقد الأول من القرن الحالي، بعدما دعاها إلى منزله، حسب ما نقلت أيضا أيضا صحيفة "الجارديان" البريطانية، التي نقلت الخبر عن نسخة من المذكرات حصلت عليها.

وقالت عابدين عن الحادثة، في كتابها إنه بعد حضورها عشاء في العاصمة "واشنطن" مع  عدد قليل من أعضاء مجلس الشيوخ ومساعديهم، ليست بينهم كلينتون، "انتهى بي المطاف بالخروج مع أحد أعضاء مجلس الشيوخ".

وأضافت مستشارة كلينتون السابقة: "بعد وقت قصير توقفنا أمام منزله، ودعاني لتناول فنجان قهوة. وفي الداخل، طلب مني أن أستريح على الأريكة". 

واقعة الأريكة

وتابعت بأنه هناك "تغير كل شيء في لحظة. رمى بنفسه الى يميني، ووضع ذراعه حول كتفي وقبلني ودفعني صوب الأريكة"،  وأضافت: "صدمت، ودفعته بعيدًا. كل ما أردته هو محو آخر عشر ثوانٍ". وبعدما تراجعت، قالت عابدين إن السيناتور المتفاجئ اعتذر عن أفعاله، وقال إنه  أخطأ في فهمها.

ولم تورد عابدين تفاصيل عن هوية السيناتور، أو الانتماء الحزبي، أو ما إذا كان لا يزال في الكونجرس،  ولا الولاية التي يمثلها.

تسريبات كلينتون

ومنذ أن انتشرت تسريبات البريد الالكتروني لهيلارى كلينتون، أصبحت هوما عابدين، المساعدة الشخصية لوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة حديث وسائل الإعلام، لدورها الذي كشفته التسريبات في التقريب بين الإخوان والإدارة الأمريكية برعاية قطرية.

نشأت هوما عابدين في السعودية لأبوين من أصول باكستانية قبل أن تتوجه الأسرة إلى أمريكا ويحصلان على الجنسية الأمريكية، عندما كان عمرها 18 عاما.

ظهر اسمها بقوة في المعركة الانتخابية عام  2016 بين كلينتون وترامب وهى معروفة بتوجهها الاخوانى الذي اكتسبته من أسرتها حيث كشف تقرير لموقع "بى بى أر" الأمريكى، أن والدة هوما، عضوة في منظمة الأخوات المسلمات، وهى فرع سرى لنساء جماعة الإخوان، كما أن شقيقها حسن الذي يعمل بجامعة أوكسفورد البريطانية عضو نشط في التنظيم العالمى للإخوان.

واتهم التقرير هوما عابدين، بدعم الإرهاب، وأكد انه على يدها تلقت مؤسسة كلينتون، ملايين الدولارات من التبرعات من دول من بينها قطر، التي مولت سرا حملة كلينتون الانتخابية.

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية