رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

احذر.. فقدان الشم والتذوق ليس سببه فيروس كورونا فقط

فقدان حاسة الشم
فقدان حاسة الشم
Advertisements

قال الدكتور حاتم بدران أستاذ الأنف والأذن والحنجرة: إن فقدان حاستي الشم والتذوق بصورة مفاجئة عرض مؤكد من أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

وأشار في تصريحات خاصة لـ "فيتو: إلى أن هناك أسبابا أخرى لفقدان حاستي الشم والتذوق منها مشاكل الجيوب الأنفية، حيث  تسبب ضعفا في حاسة الشم وضعفا بسيطا في التذوق، بجانب وجود لحميات الجيوب الأنفية تسبب فقدان الشم إلا أنه يكون  تدريجيا وليس مفاجئا مثل الإصابة بفيروس كورونا.

وأضاف أن علاج فقدان الشم الناتج عن فيروس كورونا يجب أن يكون من اليوم الأول لفقدان الحواس، مؤكدا أنه في حالة أن سبب فقدان حاستي الشم والتذوق وجود لحميات الأنف يجب إجراء جراحة لإزالة اللحمية لتسليك مجاري الهواء الواصل للعصب. 

وتابع: لكي يكون لدى الإنسان حاسة شم جيدة يجب توافر طريق سالك وعصب شم سليم، مضيفا أن الإصابة بحساسية الأنف لا تفقد حاسة الشم، مشيرا إلى أن  حاسة الشم لا تعود بمفردها أو ترجع كاملة بل يمكن أن تعود مشوهة.

إرشادات منظمة الصحة العالمية

كانت وزارة الصحة والسكان، اعلنت امس الإثنين، عن خروج 639 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 269482 حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للتوعية والتواصل المجتمعي والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 883 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 45 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الإثنين، هو 319339 من ضمنهم 269482 حالة تم شفاؤها، و18015 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية. 

كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية