رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

احتجاجات عنيفة بالعاصمة الألمانية برلين | فيديو

احتجاجات عنيفة بالعاصمة
احتجاجات عنيفة بالعاصمة الألمانية برلين
Advertisements

شهدت العاصمة الألمانية برلين موجة من الاحتجاجات العنيفة بعد أن نفَّذت الشرطة الألمانية حُكمًا بالطرد لصالح مالك أرض أُقيم عليها مخيم لمجموعة من النشطاء اليساريين.

إخلاء المخيم

وأفادت وسائل إعلام ألمانية أن إخلاء المخيم تم، لكن الرافضين للقرار قاموا بتحطيم زجاج سيارات، وأشعلوا النيران والألعاب النارية في تصرُّف عبر عن اعتراضهم الشديد على القرار.

 

وانتشرت شرطة برلين بمعدَّات ثقيلة في ساعة مبكرة من يوم أمس الجمعة لإخلاء المخيم العشوائي الذي استمر نحو 30 عامًا بالقرب من مكان جدار برلين، بينما تجمهر متظاهرون يساريون لحماية الموقع المعروف باسم مخيم "كوبي".

 

وقبيل تحرك الشرطة لإخلاء المخيم، حيث يعيش نشطاء مرتبطون بأوساط "الأناركيين" (الفوضويين) في مقطورات، حُطمت نوافذ سيارات في المنطقة، وألقيت عبوات طلاء على مبانٍ خلال الليل.

متحدثة باسم الشرطة الألمانية

وقالت متحدثة باسم الشرطة: إنه تم إضرام النار في العديد من السيارات، وتهشيم زجاج 11 سيارة، وتحطيم نوافذ مبانٍ في المنطقة.

 

واحتُلت المنطقة الواقعة على شريط الجدار في برلين الشرقية عام 1990، أي العام الذي أعقب سقوط الجدار، ويعتبر المخيم واحدًا من آخر المشاريع الرمزية للأوساط اليسارية في برلين.

 

وعلى صعيد آخر، أعلنت سلطات مدينة إيسن الألمانية، مساء الأربعاء الماضي، إبطال مفعول قنبلة كبيرة تعود إلى الحرب العالمية الثانية.

 

وكان 11 ألف شخص يعيشون في دائرة يبلغ نصف قطرها نحو كيلومتر حول موقع القنبلة، اضطروا إلى مغادرة منازلهم في منطقة شتوبنبرج.

قنبلة

وتم العثور على القنبلة التي يوجد بها 3 صمامات للتفجير أثناء أعمال تنقيب الثلاثاء الماضي، وفقًا لوسائل إعلام ألمانية.

 

وذكرت سلطات المدينة أنه لم يتم العثور على لغم جوي بمثل هذه القوة التفجيرية في إيسن منذ 20 عامًا. 

 

وبدأت السلطات في وقت سابق من الأربعاء في إيداع سكان وموظفي 8 مؤسسات رعاية ورعاية مسنين ومعاقين داخل دائرة الخطر في مكان آمن، كما تم إغلاق 7 دور حضانة داخل دائرة الخطر طوال اليوم.

 

وجرى تقييد حركة السيارات والحافلات والقطارات داخل المنطقة المعنية فضلًا عن إغلاق بعض الشوارع بشكل مؤقت وطريق حديدية تربط بين محطة القطار الرئيسية في إيسن ومدينة جيلزنكيرشن.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية