رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أول صور لمزار الأنبا كاراس بعد انتهاء مراسم التجنيز

مزار الأنبا كاراس
مزار الأنبا كاراس بعد انتهاء مراسم التجنيز
Advertisements

تنشر "فيتو" أول صور لمزار الأنبا كاراس أسقف المحلة الكبرى وتوابعها بدير الملاك عقب الانتهاء من تجهيزه لاستقبال جثمانه .

ونشرت فيتو تغطية حية بثا مباشرا لمراسم جنازة أسقف المحلة بقنا، بعد توصيته بالدفن في برية الأساس بمدينة نقادة بجنوب محافظة قنا.

 

وكان العديد من النساء المتشحات بالملابس السواد، اصطفوا بدير الأنبا ملاك فى محافظة قنا، انتظارا لوصول جثمان الأنبا كاراس وسط إجراءات احترازية لمنع نشر فيروس كورونا المستجد كوفيد١٩.

 

وشاركت وفود كنسية كاثوليكية في مراسم صلاة تجنيز الأنبا كاراس أسقف المحلة الكبرى وتوابعها، كما شارك أساقفة الصعيد  في تشييع جثمان الأنبا كاراس أسقف المحلة الكبرى وتوابعها بدير الملاك ميخائيل العامر ببرية الأساس بمدينة نقادة جنوب محافظة قنا، حيث تواجد الأنبا يوساب الأسقف العام للأقصر، والأنبا ويصا والأنبا يواقيم أسقف إسنا وأرمنت.

 

مطرانية نقادة تعلن تفاصيل صلاة التجنيز على روح أسقف المحلة الكبرى


وكانت مطرانية الأقباط الأرثوذكس بنقادة وقوص وتوابعها، أعلنت فى وقت سابق أنه تقرر صلاة التجنيز على جثمان الأنبا كاراس أسقف المحلة الكبرى وتوابعها، وذلك بدير رئيس الملائكة ميخائيل ببرية الأساس بنقادة، وسط إجراءات وقائية لمنع نشر فيروس كورونا المستجد كوفيد١٩.

 

وولد الأب الأسقف الراحل في 10 ديسمبر عام 1958، في قرية الجزائر التابعة لمركز سمالوط شمال محافظة المنيا، وترهب أولا في دير الأنبا صموئيل بجبل القلمون ثم انتقل بعد ذلك إلى دير السيدة العذراء مريم المحرق بأسيوط، وحصل على بكالوريوس العلوم اللاهوتية وماجستير في تاريخ الكنيسة من معهد الدراسات القبطية بالقاهرة.

 

وتمت سيامته أسقفا في 16 نوفمبر عام 2013 بيد صاحب القداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية،  بعد أن كان وكيلا عاما لإيبارشية نقادة وقوص منذ عام ١٩٩١ حتى ٢٠١٣.

 

وعُرف عن الأب الأسقف الراحل اهتمامه بالتعليم والخدمة ومحبته للأطفال ومساعدة البسطاء والمحتاجين كما أن عظاته لها تأثير روحي عميق خاصة في وسط الشباب والخدام.

 

وسيم أسقفًا عامًّا بيد قداسة البابا تواضروس الثاني في ١٦ نوفمبر ٢٠١٣ وتولى الإشراف على إيبارشية المحلة الكبرى، وتولى مسؤولية مقرر مساعد لجنة العلاقات العامة بالمجمع المقدس ومقرر لجنة إدارة الأزمات المتفرعة منها.

 

من جانبه نعى قداسة البابا تواضروس الثاني والمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية،  الأنبا كاراس الأسقف العام.

 

وقال البابا تواضروس في رسالة تعزية "غادر عالمنا الفاني وانطلقت روحه إلى فردوس النعيم، تاركًا وراءه رصيدًا زاخرًا من الخدمة الباذلة، والعمل الرعوي الأمين، ولقد تمتع الانبا كاراس بقلب نقي وبساطة في كافة معاملاته، فربح بهما محبة الجميع، وجذبت كلماته قلوب أبنائه فكان لها تأثير واضح في نفوس كثيرين".

245328160_249609247133512_3107744610619410063_n
245328160_249609247133512_3107744610619410063_n
245333096_578266413442271_1512208013453710670_n
245333096_578266413442271_1512208013453710670_n
245836970_263913088985794_5249964532043495643_n
245836970_263913088985794_5249964532043495643_n
245880725_186334556884022_4983250517985325752_n
245880725_186334556884022_4983250517985325752_n
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية