رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حقيقة انتشار سير سيارات النقل بالطريق العام بدون لوحات معدنية

سيارات النقل
سيارات النقل
Advertisements

كشفت أجهزة الأمن،  ملابسات منشور تم تداوله على موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" متضمنًا ادعاء انتشار سير سيارات النقل بالطريق العام بدون لوحات معدنية أو لوحات معدنية مطموسة.


وكانت المتابعة الأمنية رصدت ما تم تداوله خلال إحدى الحسابات الشخصية على  موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" متضمنًا ادعاء انتشار سير سيارات النقل بالطريق العام بدون لوحات معدنية  أو لوحات معدنية مطموسة، ومحاولة الترويج لتلك الشائعات.


وبالفحص أمكن تحديد القائم على الحساب وتبين أنه مقيم بدائرة قسم شرطة التجمع الأول بالقاهرة.

 

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطه وبحوزته سيارة، وتبين قيامه بطمس أحد الأرقام باللوحة المعدنية الخاصة بها وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

 

عقوبة ترويج الشائعات

ويعاقب مروج الشائعات بالغرامة بحد أقصى 200 ألف جنيه، والحبس من 6 أشهر إلى 3 سنوات، كما طالب مجلس النواب بتغليظ العقوبة على مروجي الشائعات على وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع لتصل إلى السجن لأكثر من 10 سنوات بدلا من ثلاث سنوات.

 

ووفقًا لقانونين، فإن المادة 77 - المادة 77 د، من قانون العقوبات المصرى يتضمن باب عن الجرائم المضرة بأمن الدولة من الداخل كما يشمل أيضاَ بيان كامل عن الشائعات وعن ترويج الشائعات وعن الأضرار التى تصيب المجتمع من هذه الشائعات ويوقع عقوبات على مرتكبها، وبعض النصوص الواردة بقانون العقوبات المصرى، وتنص المادة 77 من قانون العقوبات المصرى على:"يعاقب بالإعدام كل من ارتكب عمدا فعلا يؤدى إلى المساس باستقلال البلاد أو وحدتها أو سلامة أراضيها"، مادة 77 د: "يعاقب بالسجن إذا ارتكبت الجريمة فى زمن سلم".

 

 

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية