رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

لاعب في نادٍ شهير ابتزها بصور مخلة.. تفاصيل انتحار طالبة الهرم

انتحار طالبة بالهرم
انتحار طالبة بالهرم
Advertisements

حالة من الذهول عاشها بعض المارة بمنطقة الهرم عقب مفاجأتهم بسقوط طالبة من الطابق العاشر على الأرض.. تدخل أحدهم لمحاولة إسعافها لكنه اكتشف أنها فارقت الحياة في الحال.. وقف الجميع ينظرون إلى أعلى لتفقد العقار لمعرفة سبب سقوط الفتاة، حتى وصل رجال المباحث واكتشفوا أنها أقدمت على الانتحار خوفا من لاعب بنادٍ شهير يبتزها بنشر صورها العارية على مواقع التواصل الاجتماعي وإرسال نسخة منها لأسرتها، بسبب رفضها إرسال صور لها من داخل الحمام إليه.
 

وتبين أن الفتاة تبلغ من العمر 21 سنة، طالبة بمعهد السياحة والفنادق كانت على علاقة عاطفية مع طالب بإحدى أكاديميات الطيران ولاعب فى نادٍ شهير، وإنهما كانا يتبادلان الصور معا، لكنه فى الفترة الأخيرة طلب منها أن ترسل له صورا لها من داخل الحمام فرفضت وقطعت علاقتها به.

وظل اللاعب يطادرها فى كل مكان وهددها بأنه يمتلك صورًا عارية لها في أوضاع مخلة وسوف ينشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وإرسال نسخة منها إلى أسرتها، فقررت الفتاة الانتحار بالقفز من شقة بالطابق العاشر بإحدى العقارات السكنية.

بلاغ لغرفة عمليات النجدة

وكانت غرفة عمليات شرطة النجدة بالجيزة تلقت بلاغا يفيد العثور على جثة فتاة أسفل أحد العقارات السكنية بمنطقة الهرم، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.
وبالفحص تبين العثور على جثة فتاة تبلغ من العمر 21 سنة، وأنها طالبة بمعهد السياحة والفنادق، إثر إصابتها بكسور وكدمات متفرقة بجسدها، وتم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.
واستمع فريق من رجال المباحث لأقوال شهود عيان للوقوف على ملابسات الواقعة، وقام فريق آخر بالتحفظ على كاميرات المراقبة لتفريغها لكشف ملابسات الحادث.

وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

الأزهر يحذر من الانتحار

وحذر الأزهر الشريف في وقت سابق من الانتحار مهما تراكمت الهموم والأحزان.

وقال منشور الأزهر: «مهما تراكمَت الشدائد على نفسك، وتراكمت الظلماءُ في طرقك، وشعرت بضيقٍ شديدٍ، وأحسست بأن اليأس تملكك ويأكل بقايا الأمل في روحك؛ أَبشر بفرج الله إليك».
وأضاف الأزهر الشريف: «احذر من اليأس، فاليأس والقنوط استصغارٌ لسعة رحمة الله عز وجل ومغفرته، وذلك ذنب عظيم، وتضييق لفضاء جوده».

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية