رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

دخول ابن الفنان محمد عبد المطلب الرعاية المركزة في المغرب|صور

نور محمد عبدالمطلب
نور محمد عبدالمطلب
Advertisements

كشفت مصادر محلية مغربية دخول ابن الفنان المصري الراحل محمد عبد المطلب إلى الرعاية المركزة بأحد المستشفيات في المغرب عقب تدهور حالته الصحية مع تعرضه لمضاعفات بالساق اليمنى. 

وكانت  الحالة الصحية لـ نور محمد عبدالمطلب ابن الفنان الكبير محمد عبد المطلب قد تدهورت بالمغرب، وتم نقله إلى الرعاية المركزة بأحد مستشفيات المغرب.

 هاجر من 30 عاما 

وكان  نور عبد المطلب الذى اقترب من الثمانين من عمره هاجر من مصر إلى المغرب منذ ما يقرب من 30 عاما واستقر فيها، ولكن ساءت حالته المادية والصحية ومنذ عام عانى من مشكلة طرده من السكن الذى عاش فيه، وتدخلت بعض الجهات لتوفير شقة له بالإيجار، ولكن انتهت مدة الإيجارمنذ أشهر، فاضطر ابن الفنان الكبير للسكن فى إحدى اللوكاندات بمعاونة بعض المغاربة، ومؤخرًا ساءت حالته الصحية، وتعرض لمضاعفات بالساق اليمنى التى أصبحت مهددة بالبتر.

وكشف ابن ملك المواويل فى تصريحات صحفية، وقبل أن تتدهور حالته الصحية اليوم، مؤكدًا أن بعض أصدقائه المغاربة يرعونه فى مرضه، وأن الفنان هانى شاكر والدكتور مدحت العدل تدخلا لتسهيل وإنهاء إجراءات عودته إلى مصر، وتواصلا مع السفارة ووزارة الصحة المصرية، مناشدًا المسئولين بالإسراع فى إجراءات عودته وتسهيل اجراءات علاجه فى مصر.

 

ولكن منذ أمس تدهورت الحالة الصحية لابن الفنان الكبير، بعد أن ساءت حالة ساقه بشكل كبير، وتواصل عدد من المغاربة مع وزارة الصحة المغربية التى أرسلت سيارة إسعاف نقلته لأحد المستشفيات حيث دخل غرفة الرعاية المركزة وجارى التعامل مع حالته.

 

كورنا في المغرب

وكانت أعلنت وزارة الصحة المغربية يوم الأحد الماضي تسجيل 386 إصابة جديدة بفيروس كورونا، نزولًا من 515 في اليوم السابق مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات في المملكة إلى 939187.

كما سجل المغرب 14 وفاة جديدة، نزولًا من 16 ليصل إجمالي الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا إلى 14457.

 

منشأ كورونا

من ناحية أخرى طرح خبير أوبئة أمريكي نظرية جديدة بشأن أصول فيروس كورونا المستجد التي اجتاحت جائحته كافة أنحاء العالم.

 

ونقلت صحيفة "تلجراف" البريطانية عن جوناثان لاثام، المدير التنفيذي لمؤسسة Bioscience Resource Project الأمريكية، ترجيحه أن الفيروس الجديد ربما نشأ في جسم عامل مناجم صيني قبل نحو عقد من بدء الجائحة.

 

وحسب هذه النظرية الجديدة، تم تسليم عينات من هذا العامل المصاب إلى معهد ووهان لأبحاث الفيروسات، ومن ثم تسرب الفيروس المستجد إلى المجتمع.

وأشار لاثام، في كلمة ألقاها خلال منتدى BMJ الافتراضي، إلى أن ظهور سلالة "ألفا" المتحورة من كورونا في مقاطعة كنت البريطانية في الخريف الماضي يؤكد قدرة الفيروس Sars-Cov-2 على القيام بـ"قفزات تطورية غريبة" وإمكانية نشوء تحورات كثيرة للفيروس داخل جسم شخص واحد على مدى فترة زمنية طويلة.

 

سلالة ألفا

وسبق أن خلصت جامعة كامبريدج في وقت سابق من العام الجاري إلى أن سلالة "ألفا" نشأت على الأرجح ضمن جسم مريض واحد استمرت إصابته بالفيروس على مدى عدة أشهر.

 

وفي ظل هذه البحوث، قال لاثام: "نظريتنا ترجح أن تطورا مماثلا حصل داخل رئات عدد من عمال مناجم أصيبوا عام 2012 بمرض غامض وتدعي أن الفيروس تسرب من عينة طبية تم أخذها من هؤلاء العمال المصابين خلال التفشي".

وتستند هذه النظرية إلى تقارير مفادها أن ستة عمال مناجم عملوا على جرف فضلات خفافيش في منجم بمحافظة يونان الصينية أصيبوا عام 2012 بمرض خطير يشبه الالتهاب الرئوي، وتوفي ثلاثة منهم فيما أمضى الآخرون ما يصل ستة أشهر في المستشفى.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية