رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

علاقات محرمة يدفع ثمنها الأطفال.. المشدد 10 سنوات لقاتلة رضيعة بالشرقية

المشدد 10 سنوات لقاتلة
المشدد 10 سنوات لقاتلة رضيع بالشرقية
Advertisements

عاقبت محكمة جنايات الزقازيق محافظة الشرقية برئاسة المستشار سامي بيومي رئيس المحكمة سيدة بالسجن المشدد 10 سنوات لتورطها في قتل طفلها الرضيع بكسر عنقه بيديها دون رحمة، وادعائها وفاته بالصفراء خشية الفضيحة بعد حملها سفاحًا أثناء سفر زوجها للخارج.

مقتل طفل رضيع على يد والدته

ترجع وقائع القضية إلى عام 2021 حيث تلقت الأجهزة الأمنية بالشرقية إخطارا من مدير المباحث الجنائية بورود بلاغ من مواطن مقيم أبو كبير يتضمن أنه يعمل بالخارج، وأنه عاد إلى مصر في شهر أكتوبر عام 2020 وبعد مرور 6 أشهر سافر مرة أخرى للخارج وفوجئ بإبلاغ زوجته له بأن الله رزقهما مولودًا ذكرًا وأنه توفي إثر إصابته بالصفراء، واتهمها بالزنا والحمل سفاحًا وقتل الطفل.

 

توصلت التحريات إلى صحة ما جاء ببلاغ الزوج الضحية فتم استخراج جثة الطفل وإحالته للطب الشرعي الذي أثبت أن الرضيع ليس ابن المبلغ وأن الأم قامت بكسر عنق الطفل لكي تتخلص من الفضيحة، وتم القبض عليها وإحالتها للنيابة ثم إلى محكمة الجنايات.

 

قضت محكمة جنايات الزقازيق في وقت سابق بالتصديق على رأي المفتي بإعدام "خالد. س. س" المتهم بقتل شخص لسرقته بدائرة الصالحية.

 

وأحالت المحكمة في وقت سابق برئاسة المستشار محمد عبد الرحيم رئيس المحكمة أوراق المتهم بقتل المواطن إلى مفتى الديار المصرية وحددت جلسة للنطق بالحكم.

 

العثور على مواطن جثة هامدة

ترجع أحداث الواقعة لعام 2016 عندما تلقت الأجهزة الأمنية بالشرقية إخطارًا بالعثور على شخص "ناجي. م. م" جثة هامدة وبجواره نجلته.

 

وبالانتقال للاجهزة الامنية وسؤال طفلته تبين قيام بعض الأشخاص من بينهم المتهم الرئيسي المذكور بمحاولة استيقاف المجني عليه أثناء سيره بأحد الطرق الرئيسية بغرض سرقة دراجته النارية وعندما رفض الاستجابة لهم أطلق أحدهم يحمل سلاحًا ناريًّا (بندقية آلية) أعيرة نارية صوب المواطن على إثرها لقي حتفه في الحال وسط صراخ نجلته الطفلة.

 

وتم تشكيل فريق بحث جنائي على أعلى مستوى من المديرية بالتنسيق مع الأمن العام وتم ضبط المتهم الرئيسي وآخرين (سبق محاكمتهم) وأقروا بارتكاب الجريمة لذات السبب.

 

تحرر محضر بالواقعة وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالها وبالعرض علي النيابة العامة أمرت بحبسهم ثم إحالتهم للمحاكمة والتي اتخذت قرارها المقدم.

 

وعلي جانب آخر أمرت نيابة شمال الزقازيق الكلية بإحالة ابن متهم بقتل والده ومعه زوج شقيقته وصهره إلى محكمة جنايات الزقازيق لتحديد جلسة لمحاكمتهم.

 

التصديق على قرار مفتي الجمهورية

وصدقت جنايات الزقازيق في وقت سابق على قرار مفتي الديار المصرية بالإعدام شنقا لزوجة وعشيقها قتلا زوجها بالشرقية.



وفي شهر أبريل الماضي شهدت محافظة الشرقية جريمة بشعة عندما استيقظ اهالي قرية الحلوات  علي احد ابناء قريتهم الهادئة غارقا في دمائه بمنطقة زراعية بأطراف القرية وتم نقله في حاله حرجه جدا الي المستشفي الجامعى الا انه لفظ انفاسه الاخيرة متأثرا بجروحه.

 

وتوصلت الأجهزة الأمنية إلى أن مرتكبي الواقعة الزوجة الخائنة وعشيقها وتم إلقاء القبض عليهما وإحالتهما للنيابة العامة ثم للمحاكمة.

 

ترجع احداث الواقعة عندما تلقت الأجهزة الأمنية إخطارا بالعثور علي شخص يدعى"السيد.ج" في العقد الثالث من عمره يعمل "خباز " ومقيم الحلوات التابعة لمركز الابراهيمية غارقا في دمائه بمنطقة زراعية وتم نقله للمستشفي في حالة حرجة ولفظ أنفاسه بعد يومين تقريبا متأثرا بجروحه الخطيرة (نزيف في المخ وجروح أخرى بالجسم).

 

بالانتقال للأجهزة الأمنية لمكان لواقعة وسؤال زوجته والأسرة وبعمل التحريات اللازمة تبين ان وراء ارتكاب الجريمة البشعة زوجته وتدعى" ص" 29 عاما وعشيقها ويدعى"إسلام" حيث نشبت بينهما علاقة محرمة وكان يتردد علي مسكنه في غيابه مستغلا تواجده في العمل كخباز في احد الافران واتفق مع عشيقته علي التخلص منه لكي يخلو لهما الجو.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية