رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ضبط ٤٥ طن مواد غذائية فاسدة داخل شركة شهيرة بطنطا | صور

الواقعة
الواقعة
Advertisements

وجه الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة بالغربية بتكثيف الجهود والرقابة على أماكن تداول الأغذية بمحافظة الغربية واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة بناء على تعليمات وزيرة الصحة ومحافظ الغربية وهيئة الرقابة الإدارية.

أسفرت الحملات المكثفة لإدارة مراقبة الأغذية من ضبط ٤٥.٦٠٠ طن مواد غذائيه منتهيه الصلاحيه ومكسبات طعم غير صالحه للإستهلاك الآدمي بموجب تحرير محضر جنحه صحيه للقرار ٩٦لسنه ٦٧ لعدم استيفاء الاشتراطات الصحيه وتحرير محضر جنحه صحيه طبقا للقرار ٩٧ لسنه ٦٧والقرار٢٤٣ لعدم حمله شهاده صحيه  وتم الضبط والتحفظ علي الكميات المذكوره وجاري العرض علي النيابه العامه واتخاذ الإجراءات القانونيه.


كلف الدكتور محمد شكر مدير عام الوقائي فريق مراقبة الأغذية بقيادة الشناوي نجم مراقب عام الأغذية  وإشراف الدكتورة فاطمة يوسف، بالمرور علي أماكن تداول الأغذية بمحافظة الغربية، بالتعاون مع مراقبى ومفتشي الأغذية من مكتب مراقبة الأغذية  بالإدارة الصحية بطنطا ثاني

قد قام المكتب المركزي مراقبة الأغذية بالإدارة الصحية بطنطا ثان  بتشكيل لجنه مكونه من كلا من عبد الفتاح بدر مراقب أول الأغذية عمرو الطويل مفتش الأغذية، جمال كريم    مفتش الأغذية بالمرور على أماكن تداول الأغذية واتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد المخالفين.

 

حالة مرضية 

شهدت مستشفى حميات بسيون التابعة لمديرية الصحة بمحافظة الغربية واقعة اعتداء أسرة مريضة مصابة بفيروس "كورونا" المستجد على الطاقم الطبي بالسب والقذف والضرب ما أدى إلى تحطم وإتلاف بعض الأدوات والأجهزة الطبية بقسم العناية المركزة.

وكان اللواء هاني عويس مدير أمن الغربية، تلقى إخطارا من مأمور مركز بسيون، بورود إشارة من نقطة شرطة مستشفى حميات بسيون، تفيد بقيام أسرة مريضه مصابه بفيروس كورونا بالاعتداء على الطاقم الطبي داخل المستشفى ما تسبب في تكسير وإتلاف بعض الأجهزة.

وانتقلت قوة أمنية إلى محل البلاغ، وبسؤال الطبيب النبطشي وفريق التمريض بمستشفى حميات بسيون، أكدوا أن المريضة مصابة بفيروس كورونا وحالتها الصحية متأخرة وأرادت أسرتها إدخالها العناية المركزة بمستشفى حميات بسيون على الرغم من ضرورة دخولها العناية المركزة بمستشفى بسيون المركزي لتوفير كافة أوجه الرعاية الطبية الكاملة.

وتبين أن المتهم ويدعى "عمرو. م. ه. ح" نجل المريضة أقدم بالضرب والشتم على الطاقم الطبي اعتقادًا منه بوجود تقصير وإهمال من الطاقم الطبي والمستشفى، ورفض دخول والدته العناية المركزة  وجرى تحرير المحضر  وضبط المتهم، وعرضه على النيابة.ومن جانبه قرر الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة بالغربية تكليف الدكتور هشام شيحة مدير المستشفيات بتشكيل لجنة والانتقال إلي مستشفي حميات بسيون للتحقيق في الواقعة ودعم الطاقم الطبي بالمستشفى.

كما قام الدكتور السيد الششتاوي مدير مستشفى بسيون باستقبال السيدة المصابة بالكورونا وتوفير كافة أوجه الرعاية الصحية والطبية.

وفي نفس السياق استنكر مجلس نقابة الأطباء الفرعية بمحافظة الغربية، الواقعة، وقال الدكتور بهاء توفيق، المستشار القانوني لمجلس النقابة، إن الاعتداء على الأطباء أمر مرفوض، وغير مقبول، مشيرًا إلى أن الأطباء يبذلون جهدًا عظيمًا خلال هذه الفترة ويعملون في ظروف صعبة من أجل مصلحة المرضى.

وأضاف، أن ما حدث في مستشفى حميات بسيون أمر بالغ الخطورة، ويجب التصدي بكل حسم وحزم للتجاوزات ضد الأطباء، "لا يعقل أن يكون جزاء الطبيب الذي يخدم المرضى أن يُقابل بالإهانة والضرب والشتم".

index
index
ااا
ااا
اااا
اااا
اتتت
اتتت
اتتتت
اتتتت
بب
بب
ص
ص
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية