رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الدبلوماسية المصرية في نصف قرن.. محاضرة بمركز القاهرة للدراسات الاستراتيجية

الكاتب والمحلل السياسي
الكاتب والمحلل السياسي أحمد المسلماني
Advertisements

يعقد مركز القاهرة للدراسات الاستراتيجية CCSS.. محاضرة بعنوان (الدبلوماسية المصرية في نصف قرن).. في السابعة مساء يوم الأربعاء ٨ سبتمبر، بمقر المركز بحي جاردن سيتي بالقاهرة.

 

ويلقي المحاضرة الدبلوماسي المخضرم السفير منير زهران، والذي يناقش جوانب من مذكراته (شاهد علي الدبلوماسية المصرية في نصف قرن) والتي صدرت عن دار الشروق ٢٠٢١.

 

وقال الكاتب السياسي أحمد المسلماني المستشار السابق لرئيس الجمهورية ورئيس المركز: السفير منير زهران قامة دبلوماسية كبيرة، وهو من جيل الأساتذة الذين أثروا الأداء الرصين للسياسة الخارجية المصرية. وكتابه هو مرجع مهم للدبلوماسيين والباحثين، وهو مصدر أساسي لفهم ديناميكيات العمل بهيئة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية.


يذكر أن الكاتب والمحلل السياسي أحمد المسلماني قال مؤخرا  إن الاحتباس الحراري ظاهرة طبيعية تحفظ توازن الأرض، لكن الخطر يكمن في زيادة هذا الاحتباس.

 

وأضاف خلال لقائه ببرنامج "مساء dmc" الذي يُقدمه الإعلامي رامي رضوان، عبر شاشة "dmc"أن الغلاف الجوي يحتفظ بجزء كبير من أشعة الشمس لتدفئة الأرض، موضحًا أن حبس هذه الحرارة في الغلاف الجوي لتدفئة الأرض جعل هناك حياة على كوكب الأرض.

 

وأوضح أن درجة حرارة كوكب الأرض تبلغ 14 درجة، وأنه من دون هذا الاحتباس الحراري لكانت درجة الحرارة 19 تحت الصفر، لافتًا إلى أن الخطر يتمثل في انبعاث الغازات من كوكب الأرض بفعل الثورة الصناعية التي ظهرت في القرن الـ19 وتوسعت كثيرًا في المرحلة الحالية.

 

وأشار إلى أن هذه الانبعاثات تتنوع بين بخار الماء أو النيتروجين أو الميثان وصولًا إلى ثاني أكسيد الكربون الذي يمثّل أكبر مهدد للأمن القومي لأي دولة، معتبرًا أن هذا الخطر قد يتخطى الإرهاب أو الجريمة المنظمة أو حتى اعتداء من جيش دولة أخرى.

 

وأفاد بأن هذه الانبعاثات تسبّبت في رفع درجة حرارة الأرض، وقال: "الغلاف الجوي يؤدي دوره في حبس الحرارة لتدفئة الأرض، لكن الإنسان خلق مصدرًا جديدًا لزيادة حرارة الأرض".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية