رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أول رد من اتحاد الكرة على طلب الأهلي الاستعانة بحكام أجانب

الاتحاد المصري لكرة
الاتحاد المصري لكرة القدم
Advertisements

رد مصدر مسئول باتحاد الكرة فى تصريحات خاصة لفيتو، على بيان النادي الأهلي، الذي طالب من خلاله الاستعانة حكام أجانب لإدارة مبارياته المتبقية فى مسابقة كأس مصر، إلى جانب مباراة السوبر المحلي أمام طلائع الجيش، أن هناك قرارا سابقا للجنة الثلاثية التي تدير اتحاد الكرة بعدم الاستعانة بحكام أجانب، إلا فى مباراة القمة بين الأهلي والزمالك نظرا لحساسية المباراة، وأن إدارتها تمثل ضغطًا كبيرا على الحكام المصريين.


أضاف المصدر، الذي رفض ذكر اسمه، أن إتحاد الكرة ينتظر وصول مخاطبة رسمية من جانب النادي الأهلي، يؤكد رغبته فى الإستعانة بحكام أجانب لإدارة مبارياته المتبقية فى بطولتي كأس مصر وكأس السوبر المحلي، ووقتها سيعرض الأمر على اللجنة الثلاثية التي تدير الإتحاد، والرد عليه سواء بالموافقة أو الرفض بما يصب فى مصلحة الكرة المصرية وبما لا يضر بمنظومة التحكيم فى مصر.

وأصدر مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب بيان رسمى يطلب فيه اسناد مباريات الفريق الأول لكرة القدم بالنادي في بطولتى كأس مصر والسوبر المحلى الى حكام أجانب.

وجاء بيان النادي الأهلي كالتالي:


يحرص النادى الأهلي  دائمًا على إعلاء المصلحة العامة، والتعاون مع كافة عناصر المنظومة الرياضية، لا سيما اتحاد الكرة ولجانه، بما يساعد على نجاح المسابقات ودعم المنتخبات الوطنية، حتى وإن وقع عليه الضرر في بعض المباريات بسبب الأخطاء التحكيمية «الفجة» والمتكررة، وآخرها ما جرى في مباراة الأهلي وطلائع الجيش أمس من جانب حكم اللقاء، وحكم الڤيديو المساعد، التي كشفت أن مثل هذه الأخطاء منذ بداية الموسم لم تكن تقديرية. لذا يود النادي التأكيد على النقاط التالية:-

التقدير لجهد لاعبى الأهلى في الفترة الأخيرة


أولًا: التقدير الكامل للجهد الكبير الذي بذله لاعبو الأهلي وجهازهم الفني والإداري والطبي على مدار الموسمين المتلاحقين، أيًّا كانت هوية بطولة الدوري هذا الموسم، فقد حقق هؤلاء بطولة الدوري للمرة الخامسة على التوالي، وكأس مصر في الموسم الماضي، ودوري أبطال إفريقيا موسم ٢٠١٩-٢٠٢٠، والميدالية البرونزية في كأس العالم للأندية ٢٠١٩ -٢٠٢٠، والسوبر الإفريقي ٢٠١٩ -٢٠٢٠، ودوري أبطال إفريقيا للمرة الثانية على التوالي موسم ٢٠٢٠- ٢٠٢١، بالإضافة إلى أنهم يستعدون للمشاركة في كأس السوبر الإفريقي في قطر سبتمبر المقبل، وكأس العالم للأندية التي ستقام باليابان ديسمبر القادم.

تكرار الأخطاء التحكيمية


ثانيًا: لم نجد تفسيرًا لتكرار الأخطاء التحكيمية في مباريات النادي الأهلي، على وجه التحديد، التي أفقدت الفريق خمس عشرة نقطة في سباق الدوري، وهو أمر يطرح تساؤلات عديدة عن سر غياب العدالة.

مخاطبة اتحاد الكرة عدة مرات


ثالثًا: قمنا بمخاطبة اتحاد بمخاطبة اتحاد الكرة مرات عديدة، وحذرنا من تكرار الأخطاء غير المقبولة للحكام، التي نسفت مبدأ تكافؤ الفرص بين الفرق المتنافسة، وتلقينا وعودًا بتطوير منظومة التحكيم، ورغم كل هذا، ومع استئناف فريق الأهلي مبارياته المحلية عقب الانتهاء من مشاركاته الإفريقية، لم نتوقف عند هذه الأخطاء، وآثرنا التحمل فوق الطاقة؛ حرصًا على نجاح واستكمال المسابقة وحتى لا يتشتت تفكير لاعبينا بمثل هذه الأمور، خاصة أنهم يعانون من إجهاد بدني وذهني غير مسبوق بسبب ضغط المباريات، وهو أمر لن نقبل به مرة اخرى، خاصة أن تراكم المباريات على فريق الأهلي كان لداعٍ أهم وهو اللعب باسم مصر في البطولات الدولية والتتويج بألقاب قارية.

غياب العدالة التحكيمية عن مباريات الأهلي


رابعًا: إزاء ما يحدث من غياب للعدالة في مباريات النادي الأهلي، فإن النادي ينتظر رد اتحاد الكرة بشأن استقدام حكام أجانب من التصنيف الأول لمباريات الأهلي في بطولتي السوبر المصري وكأس مصر، على أن يتحمل النادي التكاليف كاملة، وإيجاد حلول قاطعة مع لجنة الحكام والقائمين عليها قبل انطلاق الموسم الجديد للحفاظ على حقوق كل الأطراف.

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية