رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

٢٣ غريقا خلال شهر يوليو الجاري في شواطئ الإسكندرية

زحام شواطئ الإسكندرية
زحام شواطئ الإسكندرية
Advertisements
شهدت شواطئ الإسكندرية خلال شهر يوليو الجاري حالات غرق وصلت لأكثر من ٢٣ غريقا في فترات متنوعة  وشواطئ مختلفة بشرق وغرب المدينة، وذلك طبقا لحصر مرفق الإسعاف ومستشفيات وزارة الصحة بالإسكندرية. 



عيد الأضحى 

وجاءت فترة إجازة عيد الأضحى من يوم ١٨ يوليو إلى ٢٤ يوليو أكبر عدد من الغرقى حيث تجاوز عدد الغرقى ١٥ غريق، وهي الفترة التي شهدت نوة شديدة وتحذيرات من نزول البحر ورفع الرايات الحمراء وزحام الشواطئ وامتلائها عن آخرها. 


شاطئ النخيل 


وجاء شاطئ النخيل في مقدمة الغرقى رغم غلقه بـ ٣ غرقى ، و٣ غرقى في شاطئ بليس ٢ المميز وجاءت حالات الغرق ليلا او فى الصباح الباكر رغم منع نزول البحر في تلك الفترات. 


شواطئ الإسكندرية 

وشهدت شواطئ البوريفاج وابوهيف وهدير  والهانوفيل والسرايا حالتي غرق في كل منهم منذ بداية الشهر مرورا بعيد الأضحى، وفي أوقات مختلفة من النهار، وشهد شاطئ الزهور وشاطئ الزراعين المحاورين لشاطئ النخيل غريق في كل منهم، وشاطئ ابوتلات والدخيلة وبير مسعود والسرايا وبيانكي وسيدي كرير والفنار حالات غرق واحده بكل شاطئ.

أسباب الغرق 

وارجع مسئولى الشواطئ حالات الغرق خاصة خلال عيد الأضحى، الي النوه الشديدة التي ضربت الشواطئ وتسببت في ارتفاع الأمواج، ورغم التحذيرات ورفع الرايات الحمراء ومنع نزول البحر إلا أن المصطافين لم يلتزموا أو ينصاعوا لأوامر.

وكانت النتيجة هي غرق شخص، ولولا قيام المنقذين بالنزول إلى البحر الهائج وإنقاذ ما يمكن إنقاذه لكان العدد أكبر من ذلك.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية