رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تجمع أصحاب المعاشات أمام مكتب بريد «أبو صوير» في الإسماعيلية | صور

جانب من تجمهر المواطنين
جانب من تجمهر المواطنين
Advertisements
تجمع العشرات من المسنين، أمام مكتب البريد بمركز ومدينة أبوصوير، التابع لمحافظة الإسماعيلية، في ظل ارتفاع درجات الحرارة، للحصول على معاشاتهم الشهرية. 


شكوى المواطنين 
وأعرب عدد من المواطنين عن استيائهم الشديد لعدم وجود مقاعد أو مظلات حميهم من أشارة الشمس الحارقة وهم صائمين، بالإضافة إلى الالتزام الشديد الذي يحدثه تجمهر المواطنين.

 وذلك وسط تجاهل من المسئولين والذين لم يقوما بتهيئة المكان، وإعداده لاستقبال هذا العدد من المواطنين، مما يشير إلى عدم تطبيق أية إجراءات احترازية بالمكان في ظل الموجة الثالثة لجائحة كورونا. 

 دعوات لوجود متطوعين
 ومن جهة أخرى طالب عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي عبر صفحات عامة بضرورة وجود متطوعين لتنظيم عملية دخول وخروج المواطنين من وإلى البريد، وتوزيع كمامات عليهم وذلك لتطبيق الإجراءات الاحترازية.

 كما طالبوا المسئولين بمجلس المدينة والمحافظة وهيئة بالتدخل لعمل لندات وأماكن انتظار بدلا من قيام كبار السن بافتراش الأرض دون شئ يحميهم من حرارة الجو الشديدة.
 
توجيهات عامة  
وكان اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية أعطى تعليمات مشددة لجهاز المحافظة التنفيذي تنص علي ضرورة المتابعة الميدانية لجميع الأعمال التي تقوب بها الأحياء والوحدات المحلية.

 وكذا الجهات الحكومية، والمدارس وكافة الجهات الخاصة بالتجمعات للمواطنين للتأكد من تفعيل إجراءات الوقاية والالتزام بالتباعد الاجتماعي، والتأكيد علي تنفيد أعمال التطهير، والتعقيم والرش بالمطهرات لكافة الأماكن بشكل يومي.  



وقامت المراكز والمدن برش وتعقيم مباني الوحدات المحلية والجهات الحكومية، وعدد من المدارس، وبالأخص مدارس القرى وتوابعها وعدد من مكاتب البريد، كما يتم تعقيم المساجد.

حيث تستمر هذه الإجراءات يوميا للحد من انتشار فيروس كورونا. 

القضايا والمشكلات الجماهيرية
كما شدد اللواء شريف فهمي بشارة على أعضاء الجهاز التنفيذى بالمحافظة بضرورة تضافر وتكثيف كافة الجهود المبذولة فيما يتعلق بالتعامل مع القضايا والمشكلات الجماهيرية والعمل على إيجاد حلولاً جذرية لتلك القضايا فى أسرع وأقل وقت ممكن وبأبسط الطرق مع مراعاة البعد الاجتماعى للمواطنين للوقاية من فيروس كورونا.

 والمضي قدما في استكمال العمل بالعديد من الملفات ذات الصلة الوثيقة بالمواطنين، ومن أبرزها تكثيف أعمال النظافة العامة والتطوير والتجميل، والإنارة من أجل الحفاظ على الوجه الجمالي والحضاري للإسماعيلية وتفعيل دور المشاركة المجتمعية .  
 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية