الإثنين 25 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

الصحة العالمية تطالب بتخفيف الديون عن الدول النامية لرعاية شعوبها في أزمة كورونا

مدير منظمة الصحة العالمية
مدير منظمة الصحة العالمية

قال تيدروس أدهانوم جيبريسوس، مدير منظمة الصحة العالمية، إن البلدان التي تطالب سكانها بالبقاء في المنازل للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد- 19 يمكن أن يكون للقرار عواقب وخيمة غير مقصودة، وخاصة على الفقراء والضعفاء، داعياً الدول للتأكد من أن الفقراء والضعفاء لديهم الأساسيات اللازمة للحياة أثناء الأزمة.  



 

وطالب تيدروس من العالم تخفيف الديون على الدول النامية لتتمكن من رعاية شعوبها الفقيرة في هذه الأزمة. 

 

اقرأ أيضا: 

الصحة العالمية: وفيات كورونا تصل لـ 50 ألف والإصابات تتجاوز المليون خلال أيام 

 

وكتب تيدروس أدهانوم تغريدة على تويتر: "تطلب الدول من السكان أن يبقوا في منازلهم وإغلاق حركة تنقل السكان للحد من انتقال فيروس كورونا المستجد COVID19. يمكن أن يكون لهذه الخطوات عواقب غير مقصودة على من يعانون من فقرٍ شديد وضعفٍ. إنني أدعو الدول إلى التأكد من أن هؤلاء السكان لديهم الغذاء وأساسيات الحياة أثناء الأزمة". 

 

 

 

 

وقال تيدروس "ومع ذلك، العديد من البلدان النامية سوف تكافح من أجل تنفيذ برامج الرعاية الاجتماعية من هذا النوع. إن الاتفاق الواسع والسريع على تخفيف الديون أمر أساسي لتمكينهم من رعاية شعبهم وتجنب الانهيار الاقتصادي".

 

يذكر أن حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد- 19 حول العالم اقترب من 940 ألفا، اليوم الخميس. 

 

وأظهرت بيانات منصة "وورلد ميترز" الدولية، المتخصصة في الإحصائيات، أن إجمالي عدد الإصابات حول العالم تجاوز 936 ألفاً، وبلغ عدد المتعافين حوالي 195 ألفا، بينما بلغ عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس 47 ألف حالة.  

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067