X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 21 نوفمبر 2019 م
أسباب نقص الأدوية في "من أول وجديد" مع نيفين منصور كاميرات المراقبة تكشف سرقة 36 ألف جنيه من داخل خزينة شركة بالنزهة إقبال كثيف على الاشتراك في تطبيق "Al Ahly members" وخدمات متنوعة في فروع النادي الثلاثة رئيس القرى السياحية: تنفيذ حزمة مشروعات خدمية للمواطنين استشارى : المصداقية مع المواطنين سبب نجاح منظومة التسويق العقارى الفيلم التونسي "بيك نعيش" يفتتح فعاليات المسابقة العربية اخبار ماسبيرو.. حوارات لعبد المنعم مدبولي وفؤاد المهندس على صوت العرب شوقي غريب: نعتز بالتواجد في نهائي بطولة أفريقيا وأتمنى تقديم مباراة ممتعة نانسي على: عرض أفلام "الواقع الافتراضي" يوميا للجمهور مجانا "جزر القمر" يعلق على اقتحام الجماهير مباراة المنتخب ضبط عاطل انتحل صفة ضابط لسرقة المواطنين بباب الشعرية شوقي غريب: أتقبل الانتقادات وأستفيد منها 450 طالبا وطالبة يقضون يومًا كاملًا مع طلاب أكاديمية الشرطة "أبو ليلي" الجزائري يبدأ منافسات "أسبوع النقاد" بمهرجان القاهرة وقوع 3 حوادث على الطريق الزراعي بالقليوبية النيابة تعاين حادث تصادم طفلي الأزبكية وتسلم الجثامين لاسرهم زكريا ناصف لـ"رمضان صبحي": "الثقة فيك كبيرة ولسة الطريق طويل" أحمد زعيم يطرح كليب "بص في المرايا" أحمد شلبي: إطلاق النسخة الرابعة من مسابقة تطوير مصر السنوية للابتكار



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الأخبار + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

باحث أثري يكشف قصة نشأة الإله "تحوت" عند الفراعنة

الجمعة 08/نوفمبر/2019 - 05:51 م
صورة ارشيفية صورة ارشيفية محمود عبد الباقي
 
قال الباحث الأثري أحمد عامر، إن الإله "تحوت" أو كما يعُرف في اللغة المصرية القديمة باسم "جحوتي" هي المعبود الذي نُسب إليه أصول الحكمة والحساب ورعاية الكتابة والكتاب والفصل في القضاء، كما اعتبروه كاتبًا أعلى ووزيرًا، ونائبًا لمعبودهم الأكبر "رع"، فهو الذي يقسم الزمن إلى شهور، وهو الذي ينظم شئون العالم.

وكان "تحوت" أعظم الموظفين شائنًا، هو الوزير الذي يقف بجانبه على سطح سفينته ليتلو عليه شئون الدولة، وهو القاضي يقضي في السماء، ويقضي في منازعات الآلهه، ويتنبأ للآلهه والبشر بما سوف يحدث لهم، وهو الذي يشيد المدن ويضع حدودها، وهو الذي أعطي الناس الكلمات والكتابة وعلم الحساب الصحيح، ولما كانت الرياضة والفلك مرتبطة عند القوم بالسحر والكهانه فقد كان "تحوت" سيد السحر الكبير، وعندما كان وزيرًا ل "أوزيريس" فقد علمه فنون الحضارة، كما علم "إيزيس" التعاويذ التي جعلتها جديرة بلقب "الساحره الكبيرة" التي مكنتها لإعادة الحياة ل "أوزيريس" فضلًا عن شفاء طفلها الذي عاني من جميع الأمراض "حورس".

وأضاف "عامر" أن القوم رمزوا إلى الإله "تحوت" بثلاثة كائنات حسية منها بالطائر أبيس "أبو منجل" أو رأس أبيس على جسد أدمي، ولكنه كان من الممكن أن يكون كذلك قردًا، أو أن يبرز نفسه كقمر ثم سرعان ما خرج القوم بتأويلات عديدة عن روابط تحوت بهذه الرموز، هذا ويذهب بعض الباحثين أن عبادة "تحوت" نشأت أولًا في الدلتا، ثم انتقلت إلى الإقليم الخامس عشر، ربما في "هرموبوليس بارفا"، ثم وجد له موطنًا جديدًا بعد ذلك في الأشمونين، والتي تبعد عن مدينة ملوي ب 10كم تقريبًا، حيث أصبحت بعد ذلك المركز الرئيسي لعبادته في مصر كلها.

وأشار "عامر" إلى أن عباده الإله "تحوت" ظهرت منذ عصور ما قبل الأسرات، حيث صوره القوم على رءوس الصولجانات واللوحات، كما ظهر رمزه على هيئة الطائر "أبيس" على بعض بطاقات الأسرة الأولى، وأن نُسب إليه الكهنة في فضل الأشمونين خلق العالم، الذي خرجت منه الآلهه جميعًا، وإُعتبر كذلك الإله الصديق الوفي للآلهة وبني الإنسان.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات