X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 13 نوفمبر 2019 م
مرور القاهرة يحرر 2148 مخالفة كلبش وحجز 14 دراجة نارية (صور) آخر تطورات أعمال تطوير قاعات العرض بالمتحف القومي للحضارة (صور) ضبط ٤ أشخاص بحوزتهم ١٣ قطعة حشيش و٧ لفافات هيروين بالغردقة خبير أرصاد ينفى حدوث سيول غدا محافظ القاهرة: تطهير بالوعات الأمطار شرق العاصمة وإنشاء جديدة حي العجمي بالإسكندرية يستعد لاستقبال نوة المكنسة "التأدبية العليا": لا يجوز تفويض أي جهة في توقيع العقوبات على الموظفين ضبط عاطل حول شقته لورشة لتصنيع الأسلحة النارية في مدينة نصر طبيب المنتخب ونسمة فؤاد ومصحح لهجات نجوم الفن في "يسعد مساكم" "القوى العاملة" تبحث تسهيل عمل شركات إلحاق العمالة في السعودية مباحثات بين غرفتي القاهرة ومكة لزيادة التبادل التجاري سامي القرنشاوي: الإسلام السياسي تركيبة طائفية تعادي الديمقراطية وتعرقل المسائلة مصدر قضائي يوضح الحالات التي يصدر فيها قرار بحفظ أوراق القضية تأجيل محاكمة المتهمين في "اقتحام قسم التبين" للغد أحمد السعدني وأحمد داود ضيفا أمير كرارة في "سهرانين" رسميا.. الأهلي والزمالك يطالبان اتحاد "السلة" بمراجعة عقوبات "القمة" ايهاب جلال يطالب المصري بمعلومات عن بطل موريتانيا عمرو غلاب: النهوض بالتعليم والصحة يجب أن يتصدر أولويات موازنة 20/21 على الحجار يفوز بجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب 2019



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

محمد عبد الوهاب: غنيت في فرح حبيبتي

الأحد 20/أكتوبر/2019 - 01:53 ص
الفنان الراحل محمد الفنان الراحل محمد عبد الوهاب ثناء الكراس
 
في مجلة روز اليوسف عام 1968 أجرت الكاتب جاذبية صدقى حوارا مع الموسيقار محمد عبد الوهاب قالت فيه:
حى باب الشعرية هو مسقط رأس موسيقارنا الكبير محمد عبد الوهاب، قابلنى يوم التقيته في بيته ساعة الظهر في روب كحلى وطاقية حرير في لون قلب الفستقة تميل بزاوية منحرفة على حاجبه الأيسر، وبادرنى هاتفا: تعرفين بمن تذكريننى؟
هتفت بدوري: لأ طبعا ــ فما أدراني ما يدور خلف نظارته السميكة وفى داخل هذا الرأس الماكر.

قال: كانت تشبه لك جدا بقسماتها المصرية الطبيعية هي أول سيدة في حياتى، كانت شابة بلدية من حى باب الشعرية وكنت في التاسعة من عمرى أعيش قرب جامع سيدى الشعرانى وأبى كان شيخ الجامع، وكنت على صغر سنى شديد التدين فقد كنت أهوى الاستيقاظ في الفجر أتوضأ وأصعد إلى المئذنة بقبقابى الخشبى والليل سادل أستاره للأذان.

وأضاف: كان كل ذكر في الحى أنا منشده، وكانت النساء يولعن بى ــ فتى غض صاحب صوت يحرك القلوب ـــ فيطلقن الزغاريد من خلف شيش المشربية.

وبينما أنا عائد إلى المنزل إلا وباب بيت جيراننا يفتح فجأة وتخرج منه ذراع بضة محلاة بالحناء فشعرت بقشعريرة تسرى إلى جسمى وسحبتنى داخل المنزل وهى المرأة المحنكة صاحبة الخمس وعشرين عاما قائلة: جننتنى بصوتك يا محمد واحتضنتنى وأنا ابن التاسعة، ثم حدثتنى عن صوتى وفنى والمستقبل الذي ينتظرنى ومنه عرفت رقة الأنوثة.

بعدها تزوجت حبيبتى من المعلم "ضو" وطلبت منى أن أغني في فرحها شوفى قسوة بنات حواء؟
سألته المحررة: وغنيت؟
قال: غنيت في فرح حبيبتى وقلبى يتمزع ودموعى تسيل على خدى، وظن المدعوون أنى بلغت الذروة في السلطنة والغناء.

سألته جاذبية صدقى ما حكاية عجائز النساء معك؟
فقال: إن الأمومة تتغلب على الأنوثة فيهن، فمثلا تقابلت مع منيرة وكنت في السابعة عشرة وكانت امرأة ناضجة في الخامسة والأربعين تتألق جمالا وجاها وشهرة كلفتنى بتلحين روايتها "المظلومة" وقدمتها على مسرح برنتانيا، ثم لحنت لها كليوباترا واختارتنى من دون الرجال لأمثل أمامها دور أنطونيو وأحبتني بالفعل فأبدعت في حركاتها حتى عرف الجميع ولعها بى.

كانت تدعونى مع فرقتها إلى عوامتها للغناء والسهر ثم تخاصمنا وافترقنا ثم تصالحنا.

وفى النهاية بسطت جناحى وطرت منها.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات