X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م
ميرتينز يتقدم بالهدف الأولى لنابولي أمام ليفربول بضربة "شومة".. عاطل يقتل شقيقه بسبب خلاف على الميراث في العياط بالأسماء.. تعرف على نقباء القرآن الكريم الجدد في المحافظات إزالة 101 حالة تعد على أملاك للدولة وأراض زراعية بالغربية (صور) محافظ القليوبية: زيادة الكثافة الطلابية 20% مقارنة بالعام الماضي الآثار تعلن عن بدء التقدم للمشاركة في محاضرة خبراء إدارة المتاحف بالصين ميتشو يحذر لاعبيه من التهاون أمام الأهلي بالسوبر الخطيب يحضر عقد قران نيدفيد بمسجد الشرطة الجزائرى غربال يدير لقاء الاتحاد السكندرى والعربى الكويتى بالبطولة العربية الشوالي يرشح البدري لتولي تدريب الفراعنة:لديكم جوارديولا وتبحثون عن مدرب لغز مقتل الحاكم بأمر الله على يد أخته ست الملك شيخ الأزهر يجرى عملية جراحية ناجحة في العين بفرنسا نابولى وليفربول يتعادلان سلبيا في الشوط الأول المصري في ورطة بسبب ملعب مباراة العودة أمام ماليندي بالكونفدرالية على رأسهم CIB.. برنامج تمويل مبادرة الأمم المتحدة للبيئة يحتفي بالشركاء الأساسيين بدء فاعليات جائزة المستثمر العربي باليونسكو بحضور فاروق الباز خطة جهاز دمياط لتطوير منظومة الصحة في المدينة هند صبري بإطلالة مثيرة في أحدث جلسة تصوير تدريب الزمالك..مشاركة بنشرقي وتأهيل مصطفى فتحي ومحمد حسن



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

خالد محيي الدين: الكتب شغلت تفكيري منذ الصغر

الأحد 08/سبتمبر/2019 - 06:40 ص
خالد محيى الدين خالد محيى الدين ثناء الكراس
 
في مجلة المصور عام 1953 كتب البكباشى خالد محيى الدين مقالا قال فيه:

إنه ليس رجلا واحدا، ولا كتابا واحدا في حياتى، فمنذ صغري وأنا أعجب بكثير من الزعماء، وأستمتع بقراءة كثير من الكتب، لكن تفكيري كان يتطور دائما، وإعجابى بهؤلاء يختلف باختلاف سنى.

على أن الكتابين اللذين أعجبت بهما وشغلا جزءا من تفكيرى هو سن يانسون، وكتاب لماذا يجب أن أكون اشتراكيا بقلم جون ستراتش وزير الحربية في حكومة العمال في بريطانيا.

أما سن يانسن فقد بدأ إعجابى به منذ بدأ تفكيرى يتجه اتجاها ناضجا صحيحا، كان ابن فلاح وكان التعليم في الصين متأخرا عند الفلاحين، وأعجبنى تصميمه على أن يتعلم، فهرب من والده واشتغل بجميع الحرف لكي يكمل تعليمه، ثم وجد أنه لا يكفي أن يتعلم بل يجب أن يفيد الشعب الصينى من تعليمه، وكانت الصين تحكمها أسرة مانشو فعمل يانسن لكى يحرر الشعب الصينى من تلك الأسرة ومن الاستعمار الذي كان ينخر في الصين.. أعجبني تصميمه على الاستمرار في الكفاح.

كان رجلا تقدمى الفكر، كانت الناحية الإنسانية وحبه للجماهير البائسة واتخاذها كأساس لكل تقدم إحدى النواحى الرائعة في حياة هذا الرجل العظيم.

أما كتاب لماذا يجب أن تكون اشتراكيا فهو شرح دقيق للنظام الرأسمالى وكيف أنه قائم على استغلال العمال لصالح فئة معينة من الشعب يبلغ عددهم 4 ملايين عامل من 48 مليون في إنجلترا.

يشرح الكتاب أهمية الاشتراكية بمعناها العلمي الصحيح ويشرح أسباب الحروب والأزمات والأعمال التي تلجأ إليها الرأسمالية عندما تشعر بالفشل وهى الفاشية وعيوبها.

قرأت هذا الكتاب قبل قيام حركة 23 يوليو في مصر بأربعة أعوام.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات