X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الثلاثاء 25 يونيو 2019 م
مد أجل الحكم على متهم بحركة 6 أبريل لـ30 يوليو سحب فيلم "Dark Phoenix" من 1600 سينما بسبب قلة الإيرادات "السياحة" تغلق مقرا إداريا لشركة بالقاهرة الزمالك يقترب من إنهاء التعاقد مع جون أنطوي.. هل يكون صفقة القرن؟ "الطيران المدني" تعدل بعض أحكام الخدمات الأرضية لـ"مصر للطيران" الأوقاف: تنظيم 3 قوافل دعوية إلى محافظات مطروح والمنيا والبحيرة رئيس "الرقابة المالية" يصدر قرارا لتيسير إجراءات تأسيس الشركات القابضة اخبار ماسبيرو.. مدير النشر بدار الثقافة بالشارقة ضيف صوت العرب تعرف على السيرة الذاتية لحكم مباراة مصر والكونغو حلول عاجلة للمشروعات الاستثمارية المتعثرة بالوادي الجديد بلاغ يتهم محمد محسوب بالاستقواء بالخارج ضد الدولة المنتخب يختتم استعداداته بمران مسائي قبل مواجهة الكونغو توريد 326 ألف طن قمح منذ بدء موسم الحصاد في المنيا "الرقابة المالية" تعدل لائحة صندوق تأمين العاملين بالمستشفيات التعليمية تفاصيل احتفال "الآثار" بذكرى رحلة العائلة المقدسة (صور) أسعار الليمون اليوم | أسعار الخضراوات والفاكهة اليوم 2019/6/25 أسماء ضحايا حادث أتوبيس الطريق الصحراوي الغربي في قنا أحمد حسني رئيسًا لقطاع الناشئين بنادي اتحاد الشرطة توفير 222 فرصة عمل بالقطاع الخاص في الوادي الجديد



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

أحمد رجب يكتب: أمسية على الرصيف

الخميس 13/يونيو/2019 - 08:34 ص
 
في كتابه "أي كلام " كتب الصحفى الساخر أحمد رجب جزءا من ذكرياته مع موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب فقال فيها:

الموسيقار الإمبراطور محمد عبد الوهاب يمكنه أن يصنع ألحانه الساحرة وسط الناس جميعا دون أن يشعر أحد أنه مشغول بالصنعة.

وبينما كان مشغولا بتلحين أغنية "قالولى هان الود عليك "وهو يجلس في لوبى فندق هيلتون تقدمت منه إحدى السيدات تصافحه وتعرفه بنفسها قائلة:

أنا خديجة هانم أخت زينات رمزى، فقال لها بترحاب: ازيك يا خديجة وازاى المرحومة زينات هانم التي كانت على قيد الحياة محاولا إنهاء المقابلة.

وذات صيف كنت اجلس مع عبد الوهاب في شرفة منزله المطل على شاطئ الإسكندرية عندما أقترح أن نذهب إلى قصر المنتزه لأنه يريد أن يتجول في غاباته الهادئة وقت الغروب.

وذهبنا إلى المنتزه وفى الغابة الجميلة التي لم يعد لها وجود الآن سرت إلى جوار عبد الوهاب وقد انشغل تماما عن الحديث معى بتلحين أغنية (بافكر في اللى ناسينى وانسى اللى فاكرنى ) من كلمات لشاعرنا الرقيق حسين السيد.
شيئا فشيئا علا صوته باللحن وقال: وأدور على جرحى.. وصاحب الجرح مش فاكر، وأقول يا عينى ليه تبكى.. ما دام الليل مالوش آخر.

المهم تسلطن موسيقارنا الكبير وانطلق بصوته وكأنه يغنى في حفلة عامة.وراح يبدع في ترديدها بأشكال مختلفة، ثم فجأة قال لى تعالى نجيب العود من العربية.

وعلى الرصيف جلست إلى جواره وهو يحتضن العود ويردد:
عذاب الجرح يحرمنى من الدنيا اللى أنا فيها
وطول الليل يرجعنى لدنيا كنت ناسيها
اهجر حبايبى وخلانى..وانسى قلوب عايشة عشانى
وأروح ادور على ماضى..كان لى فيهم حب زمان
اشرب لوحدى كاس فاضى..دايما بافكر فيه مليان
حبيب القلب يانسينى..بافكر قلبى بعذابك
اعترف بأنى لم استمتع بالموسيقار الفنان العظيم مثلما استمتعت به في تلك الليلة وتلك الأمسية الرائعة التي أقيمت على الرصيف، ولم يقطع متعتى إلا سائح أوروبي تقدم منا ونحن على الرصيف ودس في يدى شلنا لأنه افتكرنا شحاتين.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات