X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الإثنين 17 يونيو 2019 م
الاستثمار تفتتح المؤتمر الأورومتوسطى الخامس جنوب أفريقيا ينهي معسكره في الإمارات استعدادا لأمم أفريقيا الصحفيين: ٨٥ قرضا حسنا و١٥ إعانة مرضية خلال ٣ أشهر تفتيش الطلاب قبيل دخولهم امتحان الثانوية العامة في بنها (صور) بمزايا 2800 جنيه شهريا.. آخر موعد لقبول التدريب من أجل التشغيل مجانا الأحد الجنايات تواصل محاكمة 6 متهمين بالاتجار بالبشر بالأزبكية «الأتربي»: أزمة جلوبال تليكوم أثرت على المستثمرين في البورصة "المقاولون العرب" يطالب الاتحاد الأفريقي بمساندة الشركات الوطنية البيئة: مشروع قانون "تنظيم النفاذ" حماية لثروات مصر الطبيعية ثالث جلسات محاكمة 6 متهمين في الاتجار بالبشر وتهجير الشباب باحثة: غياب الديمقراطية تشخيص خاطئ لأزمة الشرق الأوسط قطاع الأعمال تبدأ في استغلال الأصول ببيع 8 قطع أراضي و19 محلا سلطات المطار ترحل 18 أفريقيا حاولوا التسلل إلى دول الجوار ننشر مواقيت الصلاة اليوم الإثنين نجم البرتغال يصل مطار القاهرة للمشاركة في دوري النادي الأهلي برلماني: التسول عبر وسائل السوشيال ميديا نصب واحتيال ضوابط تقييم الأراضي وحق الانتفاع والإيجار بالمناطق الحرة في مثل هذا اليوم.. رحلة أول رائد فضاء عربي مجدي الشناوي مديرا فنيا للناشئين بالمصري وحامد الزهار للبراعم



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

يرحل الفنان وتبقى إبداعاته.. شخصيات «ناجي العلي» رموز خلدت في عالم الكاريكاتير

الجمعة 07/يونيو/2019 - 01:42 ص
محمود سعيد
 
سحر خاص يتمتع به فن الكاريكاتير، رسومات وتعليقات وشخصيات خيالية بسيطة ترسم البسمة أو تثير الحزن والشجن في نفوس الناس.

ولما كان الكاريكاتير مجالا يبرز فيه الفنانون والموهبون قدراتهم الخاصة وما يملكونه من أفكار فريدة، يحاول دائما رساميه التميز ببعض الأفكار أو الشخصيات أو الرسومات التي تظل محفورة في ذاكرة محبيهم، ورموزا تجعل أسمائهم تردد حتى بعد وفاتهم.

ناجي العلى، أحد رموز المقاومة بالفن الفلسطيني، أبدعت ريشته العديد من الشخصيات والتي نجح من خلالها في إيصال رسائل قوية وتوجيه انتقادات لاذعة للعديد من الرموز المتواطئة، والمواقف التي عاصرها قبل اغتياله عام 1987.

حنظلة

أحد أشهر الشخصيات التي استخدمها ناجي العلي في رسوماته، وتجسد صبيا ذا عشرة أعوام، معقود اليدين، ومديرا ظهره، ونشر لأول مرة في جريدة السياسة الكويتية عام 1969، معتبرا إياه بمثابة الأيقونة التي تمثل ضعف الأنظمة العربية حينها.
كما أجاب على سؤال؛ متى سيتم الكشف عن وجه «حنظلة»؟ أجاب قائلا: «عندما تصبح الكرامة العربية غير مهددة.. وعندما يسترد الإنسان العربي شعوره بحريته وإنسانيته».


السمين
ومن الشخصيات التي اعتمدها ناجي العلي؛ لإيصال فكرة، وإبراز ما حملة من قضايا كانت شخصية «السمين»، الرجل الذي لا قدم له ولا يملك سوى «مؤخرته»، معبرا به عن القيادات الفلسطينية والعربية المتهاونة، واللا مبالية بقضية الشعب الفلسطيني، ومقاومة الاحتلال.



فاطمة

من أبرز الشخصيات التي استخدمها ناجي العلي في رسوماته شخصية المرأة الفلسطينية «فاطمة»، والتي تحمل على أعتاقها آمال وآلام القضية الفلسطينية، وتعتبر دائما الداعم، والمؤيد لأي حراك مناهض للاحتلال الإسرائيلي.

شخصيات باقية

وعلى الرغم من مرور زمن طويل على تلك الشخصيات، ألا أنها تعتبر أحد أبرز العلامات التي أحدثت طفرة في المقاومة الصامتة، كما أصبحت دروسا في كيفية التأثير والتعبير عن الرأي الحر بقلم وريشة حرة، حفرت اسم « ناجى العلى » بأحرف من نور في عالم الكاريكاتير.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات