X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 17 نوفمبر 2019 م
ميتشو يعقد جلسة خاصة مع مصطفى فتحي إزالة 528 حالة إشغالات من شوارع إهناسيا ببني سويف (صور) أمير مرتضى يعقد جلسة مع شيكابالا.. تعرف على التفاصيل فقرة للتصويب والكرات العرضية بمران الأهلي شعبة الدواجن تنفي تصدير كميات غير صالحة للاستخدام تخفيف حبس "محمد أكسجين" لشهر في التعدي على فرد أمن بسجن طرة إزالة 21 تعدي أراضي أملاك الدولة بدشنا تدريبات لحراس مرمى الزمالك بكرة اليد لتنمية المهارات ضبط ١٠ أطنان دقيق مدعم قبل طرحها بالسوق السوداء بزفتى بلتون: ارتفاع الجنيه نقطة قوة للاقتصاد الكلي في مصر خلال 2020 صالات المنيا تفوز على "البنك الأهلي" بالدوري الممتاز 4 / 3 النشار: بدء العمل بآلية اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع بداية الشهر المقبل وزير الأوقاف يشارك في تكريم حفظة القرآن بـ"النيابة الإدارية" شرطة المسطحات: ضبط ٧ آلاف قضية غش مبيدات ولا بد من تغليظ العقوبة اخبار ماسبيرو.. مد خدمة رئيس الهندسة الإذاعية شهران 22 لاعبا بقائمة منتخب الشباب استعدادا لدورة شمال أفريقيا حمدي فتحي يتواجد بمران الأهلي قبل السفر لألمانيا المنشآت الفندقية: 10% من الفنادق حصلت على شهادة النجمة الخضراء ديانج يواصل برنامجه التأهيلي بالأهلي



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الأخبار + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

اللواء طلبة رضوان.. قائد أول سرية مشاة عبرت قناة السويس

الخميس 04/أبريل/2019 - 11:05 ص
اللواء طلبة رضوان اللواء طلبة رضوان نجوي يوسف
 
أبطال أكتوبر العظماء، أعطوا الكثير لمصر دون انتظار أي مقابل، بل صنعوا بطولات أقرب للخيال، ومن هؤلاء الأبطال اللواء طلبة رضوان، قائد سرية مشاة بالكتيبة 12، من اللواء الرابع الفرقة الثانية، أبطال تحرير الموقع الحصين "تبة الشجرة"، والذي يعاني من وعكة صحية حاليا.

ويقول أحد زملائه في الكتيبة الملازم أول احتياط محمد شمس: إن البطل طلبة رضوان، لم يكتب عنه أحد من قبل بالرغم أنه كتب عن كل زملائه في الحرب إنه (الجنرال) كما يلقبونه في سلاح المشاة فهو أحد أشهر أبطال أكتوبر 1973.

وأضاف شمس: "بداية تعرفنا على بعض منتصف عام 1971 حين كنت ملازم احتياط قائد فصيلة بالسرية الثالثة بالكتيبة ١٢ مشاة بالإسماعيلية شمال قليلا من المعدية رقم ٦ وكان قائد السرية وقتها النقيب حمدى عبد المقصود البندارى (الذي رقى إلى رتبة الرائد وتولى رئيس عمليات الكتيبة أثناء حرب أكتوبر 1973) وكان طلبة ملازم أول قائد فصيلة بنفس السرية بعد فترة وجيزة معه، ولم أرَ في حياتى ضابط مشاة بهذا النشاط وهذه الحيوية والطاقة الرهيبة في العمل لدرجة أننا كنا نسميه (الجن المسلسل ) مما دفع المقدم رجب عبد الرحيم عثمان قائد الكتيبة تعيينه قائد السرية الأولى بعد ترقيته لرتبة النقيب".

وتابع: "بعد ترقيتي لملازم أول تركت أيضا السرية الثالثة وتوليت قيادة سرية الرشاشات بالكتيبة وأثناء الحرب كلف النقيب طلبة من قائد الفرقة الثانية العميد حسن أبو سعدة بأن تكون سريته هي سرية مفرزة المقدمة يعنى تعبر القناة بقواربها قبل الكتيبة للتصدي لأي تقدم محتمل للعدو ولتأمين عبور الكتيبة واللواء من بعده بينما كانت مهمتي أن أعبر بقواتي القناة بأقصى سرعة، حيث أنا الوحيد الذي عبرت بمركبات التوباز البرمائية لأن معي مدافع ثقيلة مما يمكني أن أكون أول قوات الكتيبة التي تلحق به على تبة السبعات على بعد نحو كيلو ونصف من القناة".

وقال: "تقدمنا بعد ذلك مساء يوم ٨ أكتوبر لنحقق المهمة التالية والعظيمة لكتيبتنا وهى تدمير مركز قيادة القوات الإسرائيلية للقطاع الأوسط بتبة الشجرة على بعد نحو ١٢ كيلومتر من القناة مما كان له الأثر البالغ في أن يفقد العدو السيطرة على قواته والتعجيل بهزيمته".

وأضاف أن تبه الشجرة أو كما تطلق عليها القوات الإسرائيلية اسم “نقطة رأس الأفعى المدمرة” كان من أهم نقاط القيادة للجيش الإسرائيلي، وتتحكم فيه 8 نقاط حصينة من 18 نقطة حصينة لخط بارليف، وتضم موقعين حصينين متصلين بواسطة أنفاق محصنة.

وقال شمس: "قمنا بأخذ الأوامر بالإغارة عليها وإسقاطها يوم 8 أكتوبر وكانت مدعمة بالدبابات، وتحركنا بقيادة البطل النقيب طلبة وحاصرناها وقمنا بالاستيلاء عليها خلال ٤٥ دقيقة، وتمكنا من الاستيلاء على أسلحة ومعدات الموقع، وأسر 50% من قوة السرية المشاة المدعمة للجانب الإسرائيلي، والتي كان قوامها ١٥٠ فردًا، ودفع العدو بكتيبة دبابات مدعمة لاستعادة الموقع، إلا أنه فشل في تحقيق أهدافه وتحمل خسائر إضافية في قواته المهاجمة".

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات