X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م
اخبار ماسبيرو.. دخول والدي رئيسة نايل دراما للمستشفى شرطة المرور تضبط 42 حالة قيادة تحت تأثير المواد المخدرة في المحافظات "التموين" تتلقى طلبات المتخلفين عن تقديم التظلمات على محددات الاستبعاد (صوت) خبير يطالب بالتوافق على لوائح اتحاد الأوراق المالية قبل الانتخابات اليوم.. ختام مؤتمر الشباب والجامعيين بدير الملائكة ببرية الأساس بنقادة وزير الأوقاف: جماعة الإخوان الإرهابية تتعمد الافتراء والكذب لتشويه الإنجازات مها شريف نائبًا لرئيس حزب الغد للعلاقات المصرية والدولية طارق يحيى يزور مؤمن زكريا ويكشف تفاصيل مكالمة مرتضى منصور للاعب إحالة عاطلين بتهمة الإتجار في المواد المخدرة بمصر الجديدة للجنايات تعرف على سر تأجيل الأهلي سفره لبرج العرب تكريم 77 طالبًا وطالبة من المتفوقين وحفظة القرآن الكريم في بني سويف قراءة في حسابات فايلر قبل مواجهة الزمالك في السوبر تكريم فاروق الباز و"مصر الخير" بجائزة المستثمر العربي باليونسكو (فيديو وصور) بنفيكا يسقط بالخسارة في ملعبه أمام لايبزيج 1/2 بدوري الأبطال عبد الله يوسف أول لاعب خليجي يشارك في دوري أبطال أوروبا رزان مغربي بإطلالة جذابة في أحدث ظهور (صور) تفاصيل قرعة منطقة القاهرة للناشئين مواليد 2000 و2002 و2005 غدًا.. الزمالك يبدأ معسكره المغلق ببرج العرب استعدادا للسوبر أياكس يقهر ليل 0/3 بدوري أبطال أوروبا



تفضيلات القراء

أهم موضوعات السياسة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

رئيس البرلمان: تعديل مواد الدستور لن يخرج عن تقرير اللجنة العامة

الأربعاء 13/فبراير/2019 - 11:48 م
الدكتور على عبد العال الدكتور على عبد العال محمد المنسي - محمد حسني
 
أكد الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، أن مناقشة التعديلات الدستورية، مقتصرة على ما جاء في تقرير اللجنة العامة للمجلس، ولا يجوز إدخال أي تعديلات جديدة أثناء المناقشة.

وأوضح في كلمته خلال الجلسة العامة للبرلمان، أن أي مقترحات للتعديل في أي مواد أخرى يتطلب اتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك، بطلب مقدم لرئيس المجلس، يحال بعدها للجنة العامة، وفي حالة الموافقة يعرض على الجلسة العامة، ثم يحال للجنة التشريعية، التي تقوم بكتابة تقريرها وعرضه على الجلسة العامة للتصويت عليه نداء بالاسم، ثم الاستفتاء الشعبي.

يشار إلى أن الفترة الماضية، شهدت بعض التكهنات، بأن تعديلات ستطال منصب شيخ الأزهر، وتعطي لرئيس الجمهورية، السلطة العليا في اختيار من يتولى هذا المنصب.

وجاءت مجمل التعديلات وفقا لما جاء في تقرير اللجنة العامة على النحو الآتي:

أولًا: في مجال زيادة التمثيل ودعم الحياة السياسية والتوازن بين طوائف المجتمع:
(أ) دعم تمثيل المرأة في المجالس النيابية ووضع نسبة محجوزة دستورية لها.
(ب) استمرار تمثيل العمال والفلاحين في المجالس النيابية بعد أن كان تمثيلًا مؤقتًا.
(جـ) استمرار تمثيل الشباب والأقباط والمصريين في الخارج وذوي الإعاقة بعد أن كان تمثيلًا مؤقتًا.

ثانيًا: في مجال إصلاح نظام الحكم والتوازن بين النموذج البرلماني والرئاسي:
(أ) إمكانية تعيين نائب لرئيس الجمهورية أو أكثر.
(ب) تعديل مدة رئاسة الجمهورية لتصبح ست سنوات بدلًا من أربعة مع وضع ما يلزم من أحكام انتقالية.

ثالثًا: في مجال السلطة القضائية:
(أ) تنظيم آلية موحدة لتعيين رؤساء الهيئات القضائية والنائب العام ورئيس المحكمة الدستورية العليا.
(ب) إنشاء مجلس أعلى للشئون المشتركة للقضاء.

رابعًا: في مجال مهمة القوات المسلحة:
( أ ) إعادة صياغة وتعميق دور القوات المسلحة.
(ب) جعل تعيين وزير الدفاع بعد موافقة المجلس الأعلى للقوات المسلحة.
(ج) إسباغ الحماية القانونية على المنشآت الحيوية والمرافق العامة.

خامسًا: في مجال إصلاح نظام الانتخابات:
حذف عبارة التمثيل المتكافئ للناخبين، لما أثارته من خلاف في التطبيق العملي التزامًا بحكم المحكمة الدستورية الصادر في هذا الشأن.

سادسًا: إنشاء وتنظيم مجلس الشيوخ:
استحداث مواد جديدة تنظم الحد الأدنى لعدد أعضائه وشروط العضوية واختصاصه ومسئولية الحكومة أمامه وعدم جواز الجمع بين عضوية مجلسي النواب والشيوخ.

سابعًا: في مجال إدارة الصحافة والإعلام:
حذف المادتين 212 و213 بشأن الهيئة الوطنية للإعلام، والهيئة الوطنية للصحافة.
وبعد الانتهاء من تلاوة مشروع التقرير دارت مناقشات بشأنه، وأكد السادة أعضاء اللجنة العامة كل ما ورد بمشروع التقرير.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات