X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الجمعة 19 يوليو 2019 م
استنفار أمني في «سعود» بالشرقية بعد مشاجرة بالأسلحة النارية الحكومة تكذب شائعة تخفيض دعم الخبز بالموازنة الجديدة (صوت) 15 صورة تجسد حجم أعمال مشروع مجمع صناعات السيسي بقنا قطار يدهس "توك توك" في الشرقية الكشف عن سبب يخفض نسبة مشاهدة الجزء الثالث من مسلسل "Westworld" تجارية القاهرة: الموجة الحارة تؤثر على أسعار الكوسة والفاصوليا الاستماع للشهود في واقعة اتهام زوج بقتل زوجته ببولاق الدكرور تفاصيل احتفالات "العربي الناصري" بثورة يوليو مصر للطيران تسير أولى رحلاتها إلى مدينة دوالا بالكاميرون.. الأحد "زراعة البرلمان": الفلاح بداية الإنتاج الحقيقي والتنمية بالبلاد تواشيح وابتهالات.. أهالي الإسكندرية يحتفلون بالليلة الختامية لمولد سيدي جابر (صور) قافلة مشتركة بين الأزهر والأوقاف لأداء خطبة الجمعة بـ 6 أكتوبر البورصة المصرية| الغربية الإسلامية للتنمية تتصدر الأسهم الهابطة اليوم نشرة الحوادث.. تفاصيل معاينة النيابة لسجن الصف في حادث حريق العنابر إصابة ربة منزل في حريق شقة سكنية بكفر الزيات نشرة الأسعار المسائية اليوم الخميس 2019/7/18| أسعار الذهب بيع وشراء| أسعار العملات مقابل الجنيه| أسعار اللحوم البلدية بعد التغيير المفاجئ في نهائي الـ"كان".. تعرف على حكم الكاف المدلل فيلم ديزني الجديد "Aladdin" يقترب من كسر حاجز المليار دولار رئيس الزمالك: الانتهاء من صالتي الجودو والكاراتيه والمسجد خلال أيام



تفضيلات القراء

أهم موضوعات بوابة فيتو + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

وعود طارق شوقي حول تسليم التابلت للطلاب تتبخر

الإثنين 12/نوفمبر/2018 - 12:30 م
الدكتور طارق شوقي، الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني محمود علوان
 
تساؤلات كثيرة طرحها أولياء الأمور حول مصير أجهزة التابلت المقرر تسليمها لطلاب الصف الأول الثانوي وفقًا للمشروع المطروح من قبل الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والذي يطلق عليه مشروع التعليم الجديد.

بعض أولياء الأمور شككوا في تنفيذ وعود وزير التعليم بتسليم أجهزة التابلت خلال شهر نوفمبر الجاري، مستشهدين بالتصريحات المتضاربة التي أطلقها وزير التعليم مع بدء العام الدراسي الجاري، عندما أعلن أن أجهزة التابلت سيتم تسليمها للطلاب في الأسبوع الأخير من أكتوبر، وهو الوعد الذي أطلقه على هامش زيارة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان، إلى محافظة أسيوط، في الثالث والعشرين من شهر سبتمبر الماضي، وقد مضى أكتوبر ونحن على أعتاب منتصف نوفمبر وإلى الآن لم يتم تسليم أجهزة التابات للطلاب.

وعود وزير التعليم حول تسليم أجهزة التابلت، جعلت المتابعين للعملية التعليمية يتشككون في الموعد النهائي لتسليم أجهزة التابلت لطلاب الصف الأول الثانوي، فقد سبق ووعد الوزير بتسليم التابلت قبل بدء العام الدراسي، وبالرغم من ذلك بدأت الدراسة ولم يتسلم الطلاب أجهزة التابلت.

وعندما واجه الوزير أسئلة الرأي العام حول مصير التابلت، قال - خلال الأيام الأولى من العام الدراسي - إن أجهزة "التابلت" قادمة في البحر والوزارة في انتظارها، وإن الوزارة تتسلم 100 ألف جهاز أسبوعيا، وهي تنتظر عندما تكتمل الأعداد المطلوبة لتوزيعها.

ومنذ بدء الدراسة في 23 سبتمبر الماضي، وحتى كتابة هذا التقرير فقد مضى نحو 7 أسابيع من عمر الدراسة في المدارس، وبحسابات وزير التعليم التي أطلقها - في تصريحاته على هامش زيارة رئيس الوزراء لأسيوط - فإنه من المقرر أن تكون الوزارة قد تسلمت نحو 700 ألف جهاز تابلت؛ وبالرغم من ذلك لم تعلن الوزارة احصائية رسمية بأجهزة التابلت التي تم استلامها حتى الآن، وما زالت في مرحلة التصريحات التسويفية حول موعد تسليم أجهزة التابلت للطلاب.

ما أثار انتقادات عدد من أولياء الأمور ومتابعي العملية التعليمية التصريحات التي أطلقها مسئولو التعليم حول "التابلت" عندما فشلت الوزارة في الوفاء بتعهداتها السابقة فيما يتعلق بمواعيد تسليمه.

وأكد مسئولو الوزارة أن أجهزة "التابلت" مجرد وسيلة من الوسائل وليست غاية في حد ذاتها، وهي التصريحات التي تعتبر متناقضة مع ما سبق وصرح به وزير التعليم من أن جوهر تطوير الثانوية العامة في نظامها التراكمي هو الاعتماد على التقويم كمدخل للتطوير، وعقد امتحانات أون لاين تعتمد على بنوك الأسئلة، وهو ما يعني أن تنفيذ ذلك لا يمكن حدوثه دون أجهزة التابلت؟

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات