X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 13 نوفمبر 2019 م
أئمة الأوقاف في أوغندا تشارك في الحملة العالمية "هذا هو الإسلام" (صور) عزاء علاء علي.. الحزن يسيطر على والد اللاعب ومدرب الزمالك السابق يقبل رأسه إصابات في حفل "ترافيس سكوت" الأخير بسبب تدافع الجماهير (فيديو) أبرز 6 خدمات يقدمها الموقع الإلكتروني لهيئة التأمينات الاجتماعية احتراق مخزن إطارات سيارات في المنطقة الصناعية بالمطرية إصابة عامل ونفوق ٣ رءوس ماشية في حريق حظيرة مواشي بالدقهلية الزهور ينظم بطولة الإسكواش المفتوحة للعام الثاني على التوالي هاني شاكر يصل الولايات المتحدة استعدادا لإحياء حفلين محافظ الشرقية ينعى رئيس حى أول الزقازيق نشرة الحوادث.. النائب العام يصدر قرارا بإنشاء إدارة البيان والتوجيه والتواصل الاجتماعي مستشفى النزهة الدولي تتصدر الاسهم الهابطة بالبورصة اليوم محافظ شمال سيناء يناقش كيفية سد عجز المعلمين في المدارس المعجبون يلاحقون مؤمن زكريا في عزاء علاء على للاطمئنان على صحته دقيقة حداد قبل لقاء المصري والإسماعيلي وإصابة شوشة بارتجاج في المخ نانسي عجرم بإطلالة جذابة في أحدث ظهور جدول ترتيب مجموعة بحري في القسم الثاني بعد الجولة الرابعة إحالة عاطل تخصص في سرقة السيارات بالبساتين للمحاكمة "الإسكان" تطرح 76.71 فدان بنشاط عمراني متكامل بالشيخ زايد بعد 5 أيام من الاستقالة.. أحمد عيد يعود لقيادة جولدي



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

البوظة "عصير" الغلابة القاتل.. القليل منه يرطب والكثير يسكر.. ارتبط الاسم بشهور الصيف ورمضان.. الفقهاء يحرمونها لأنها من المسكرات.. فسادها يؤدى للتسمم

الأحد 05/مايو/2013 - 06:48 م
شراب البوظة الشعبى شراب البوظة الشعبى - صورة أرشيفية انتصار سليمان
 
ارتبطت شراب البوظة الشعبى، بالعديد من حالات التسمم فى محافظات مصر المختلفة، والتى كان آخرها ما شهدته قرية جلبانة بمدينة القنطرة شرق بالإسماعيلية، مؤخرا حيث تسمم ما يزيد عن 100 شخص من أبناء القرية، بسبب تناولهم البوظة داخل سوق الأحد بالقرية. فلماذا ارتبطت البوظة بحالات التسمم ولماذا يشربها الفقراء فقط وكيف يتم تصنيع هذا المشروب المتهم؟ التفاصيل فى السطور التالية...

البوظة مشروب شعبى، عبارة عن دقيق أو شعير وسكر وماء يقلب الخليط على النار، ويضاف إليها الخميرة،ومنهم من يضع ماء الورد عليها ثم توضع فى الثلاجة فترة، لتشرب مثلجة أو تترك فتخمر وتصبح من المسكرات.

وتباع البوظة المصرية فى محلات العصير وعلى الكبارى والطرق والأسواق الشعبية، وهو ما يجعلها خارج سيطرة الأجهزة الصحية.. وتلقى إقبالا كبير من عامة الشعب، خاصة فى الصيف وشهر رمضان كباقى المشروبات المصرية، ولكنها كغيرها من الأطعمة دخلها الغش فقام البعض باستبدال الدقيق بالخبز الجاف بعد بله بالماء وتصفيته، وأحيانا يتسبب الحر الشديد فى فسادها فتسبب حالات قىء شديد وإسهال يصل أحيانا لتسمم إذا لم يجد المريض العناية الطبية اللازمة.

وتتشابه مكونات البوظة مع مشروبات عديدة مثل السوبيا والآيس كريم، ويختلف اسمها وطريقة تحضيرها من دولة لأخرى، وتعود قصة البوظة أو الآيس كريم باللهجة الشامى إلى أكثر من 3000 عام فى الصين، فقد كان أباطرة الصين هم أول من قاموا بعمل الآيس كريم من ثلوج الجبال بخلطها مع الفواكه المختلفة بالإضافة إلى النبيذ والعسل، وذلك لخلق طعم ممتع يناسب أوقات استرخائهم.

واختلف الفقهاء حول شراب البوظة، وحرمها كثير منهم، فعلى الرغم من أن البُوظة شراب يصنع من القمح، إلا أن شرب كمياتٍ منه يسكر، فهى خمر وإن سمّاها الناسُ بغير ذلك، وقد روى أحمد عن النبى صلى الله تعالى عليه وآله وسلم: "لَيَستَحِلَّنَّ طائفة مِن أُمَّتِى الخمرَ؛ يُسَمُّونها بغير اسمها"، وقد روى جابر بن عبد الله رضى الله تعالى عنهما أن رجلا قَدِم من جَيشانَ-وجيشان من اليمن- فسأل رسول الله صلى الله تعالى عليه وآله وسلم عن شَراب يشربونه بأرضهم من الذُّرة يقال له: المُزر، فقال رسول الله صلى الله تعالى عليه وآله وسلم: "أَوَمُسكِر هو؟ "قال: نعم، قال رسول الله صلى الله تعالى عليه وآله وسلم: "كل مسكر حرام، وإن عند الله عَهدا لَمَن يَشرَبُ المُسكِرَ أن يَسقِيَه مِن طِينة الخَبالِ"، قالوا: وما طينة الخبال؟ قال: "عَرقُ أَهلِ النارِ" أو: "عُصارة أَهل النار" رواه مسلم والنسائى.
وفى أغسطس 2008 أصيب 100 شخص من قرية أولاد سالم بحرى بمركز دار السلام بمحافظة سوهاج المصرية بحالات تسمم عقب تناولهم شراب "بوظة" مع وجبة الإفطار أول أيام رمضان. 
و فى يوليو 2010 أصيب 45 شخصا من عدة قرى بمركز دارالسلام بمحافظة سوهاج بحالات إعياء شديدة وتسمم عقب تناولهم شراب بوظة فاسد من أحد الباعة المتجولين بسوق المدينة.

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات