Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 20 أبريل 2021...8 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

الاندماج يسمح بتداول أسهم بيجو سيتروين فيات كرايسلر بالبورصة العالمية

سيارات Stellantis-Logo
اندماج بيجو سيتروين وفيات كرايسلر

آية أحمد

أعلنت شركة بيجو سيتروين، الاندماج مع فيات كرايسلر رسمياً ، وبدأ تداول أسهم المجموعة الجديدة في بورصتي باريس وميلانو اعتباراً من اليوم الاثنين، وفي بورصة نيويورك يوم الثلاثاء 19 يناير.

ويعقد كارلوس تافاريس أول مؤتمر صحفي للمجموعة الجديدة غداً الثلاثاء، بصفته الرئيس التنفيذي لمجموعة ستيلانتيس، ليضع الرؤية للشركة الجديدة، والتحديات التي تنتظرها، والتعامل بشكل أساسي مع الكهرباء ووباء فيروس كورونا، وجذب مشترين جدد.

ومع ذلك، ربما لن يأتي هذا الاندماج دون تداعياته، حيث ستبدأ ستيلانتيس حياتها مع سبع علامات تجارية من فيات كرايسلر وأربعة من بيجو سيتروين، لذا قد يكون هذا كثيراً، وقد يؤدي الاندماج إلى زوال بعض الطرازات وربما علامات تجارية بأكملها.


يُذكر أن العلامات التُجارية الإيطالية فيات وألفا روميو ومازيراتي لم تحقق أيضاً مبيعات جيدة خاصة في أمريكا الشمالية، فعلى سبيل المثال، أدت مبيعات فيات المنخفضة إلى وقف إنتاج طرازات 500 و500L و124 سبايدر، ولم يتبق سوى طراز 500X الذي يتم بيعه في الولايات المتحدة.

من جانبها، فإن فيات كرايسلر تمتلك كل من جيب ورام، والتي من المحتمل أن يكونا السبب في التفكير في الاندماج في المقام الأول، حيث تخطط جيب للتوسع الدولي بشكل أكبر، في حين من المرجح أن تظل رام تُركز على أسواق أمريكا الشمالية، في حين تجلب بيجو سيتروين معها كل من بيجو وسيتروين وأوبل ودي اي.


يذكر أنه في 2017 تم التفكير في عودة بيجو للأسواق في أمريكا الشمالية، وعلى ما يبدو أنه كان هناك مجموعة صغيرة من المديرين التنفيذيين في الولايات المتحدة للإشراف على عودة العلامة التجارية التي غادرت في 1991، حيث يقول الرئيس التنفيذي أن العودة قد يُعاد النظر إليها بحلول 2026.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements