Advertisements
Advertisements
السبت 17 أبريل 2021...5 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"هيرالد تريبيون": لقاء "أوباما" و"روحاني" مهم لتخفيف التوتر بين البلدين

خارج الحدود
حسن روحاني

عمرو محمد


قالت صحيفة "هيرالد تريبيون" الأمريكية: إن اللقاء المحتمل الأسبوع المقبل بين الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" ونظيره الإيراني "حسن روحاني" خطوة رمزية، لكنها مهمة للغاية نحو تخفيف حدة التوتر في العلاقات بين البلدين.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرسائل المتبادلة بين الرئيسين بالفعل أثارت التوقعات بذوبان الجليد بين الجانبين، لافتة إلى أن أي تقدم في خطة أمريكا لتفكيك مخزون السلاح الكيماوي السوري سيكون مؤشرا عما إذا كانت الدبلوماسية ستدوم أم مجرد "زوبعة" وستزول.

وأضافت الصحيفة: إن الخلاف حول البرنامج النووي الإيراني هو الأهم في الأزمة بين واشنطن وطهران.

ولفتت الصحيفة إلى أن خطوات الرئيس الإيراني "روحاني" المشجعة وبياناته المتفائلة ربما تفتح الباب لانفراجة قادمة، وسط حذر من واشنطن عما إذا كانت سياسات إيران الجديدة تغيرا حقيقيا أم مجرد تعبئة وتضييع لمزيد من الوقت؟.

ومن جانبه، اعترف الرئيس الأمريكي "أوباما" أن المفاوضات مع الإيرانيين دائما ما تكون صعبة، قائلا: "لا أعتقد أن الرئيس الجديد لإيران سيجعل فجأة تلك المحادثات سهلة".

وفي السياق ذاته، قال "روبرت إينهورن" - مسئول سابق بوزارة الخارجية وأحد المفاوضين الأمريكيين مع إيران-: "ستذهب المحادثات النووية بين طهران وواشنطن أدراج الرياح إذا فشلت جهود البلدين لإنهاء الأزمة السورية".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements