رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

فرنسا تلغي الكمامات في الأماكن المفتوحة

رئيس وزراء فرنسا
رئيس وزراء فرنسا
Advertisements
أعلن رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس اليوم الأربعاء، أن وضع الكمامات في المناطق المفتوحة لن يكون إلزامياً بداية من الخميس، إلا في ظروف معينة مثل التجمعات، أو الأماكن المزدحمة، أو الملاعب الرياضية.


كما أعلن رفع حظر التجول الليلي من الـ11.00 مساءً يوم الأحد المقبل.

وأوضح رئيس الوزراء، بعد انعقاد مجلسي الدفاع ومجلس الوزراء أن القرار اتخذ لأن الوضع الصحي "يتحسن بوتيرة أسرع مما كنا نأمل".

من ناحية أخري، أعلن الاتحاد الأوروبي موافقته على استقبال السياح الأمريكيين وإن كانوا غير ملقحين بلقاحات مضادة لفيروس كورونا المستجد، وفق ما ذكرته صحيفة "يو اس إيه توداي" الأمريكية.

اختيار سلبى 
كما أعلنت البرتغال أنه سيُسمح للسائحين من الولايات المتحدة بدخول البلاد، طالما قدموا دليلاً على إن اختبار سلبي لفيروس كورونا COVID-19.  

وتعد البرتغال هي أحدث دولة أوروبية تفتح حدودها أمام المسافرين الأمريكيين.

تضخيم الحمض النووي
يجب على المسافرين بعمر عامين وما فوق إجراء اختبار تضخيم الحمض النووي - مثل اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل - خلال الـ72 ساعة الماضية قبل الصعود إلى الطائرة، أو اختبار مستضد سريع خلال 24 ساعة من الصعود إلى الطائرة.

لا تزال قيود COVID-19 المختلفة في أماكن مختلفة في جميع أنحاء البرتغال وأروبا.

تدابير 
وأجلت بريطانيا عمليات الفتح لشهر يوليو المقبل.

يلزم وجود أقنعة على الشواطئ أثناء الدخول والتحرك ، ويجب على الزوار الاحتفاظ بمسافة 1.5 متر على الأقل (حوالي 5 أقدام) بين مناشفهم أثناء الاستلقاء.

يتم أيضًا تطبيق تدابير وأقنعة المسافة الجسدية  في الأماكن العامة المغلقة ، كما وإن الأقنعة تصبح إلزامية عندما لا يكون التباعد الاجتماعي ممكنًا ، وفقًا للسفارة والقنصلية الأمريكية في البرتغال.

قيود السفر 
وقبل شهر، اتفقت دول الاتحاد الأوروبي على تخفيف قيود السفر الخاصة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) على الزوار من خارج الاتحاد الأوروبي قبل موسم السياحة الصيفي في خطوة قد تفتح باب الاتحاد أمام جميع البريطانيين.

وقالت مصادر في الاتحاد الأوروبي إن سفراء دول الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 دولة وافقوا على اقتراح المفوضية الأوروبية اعتبارًا من 3 مايو لتخفيف معايير تحديد الدول "الآمنة" والسماح بدخول سياح محصنين بالكامل من أماكن أخرى.

ووفق مصادر دبلوماسية، فإن الأمريكيين سيكونون موضع ترحيب.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية