Advertisements
Advertisements
السبت 8 مايو 2021...26 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

روسيا تتوعد التشيك بإجراءات صارمة ردًا على طرد دبلوماسييها

خارج الحدود 113-173515-russia-threatens-again-czechs_700x400
وزير الخارجية الروسي

هددت روسيا مجددا الأحد، بأنها ستتخذ إجراءات وصفتها بالصارمة ردا على طرد التشيك 18 دبلوماسيا روسيا السبت.
طرد دبلوماسيون 

وقررت التشيك السبت طرد 18 دبلوماسيا روسيا للاشتباه في تورط أجهزة المخابرات الروسية في انفجار مستودع ذخيرة عام 2014 أسفر عن مقتل شخصين.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إنها ستتخذ إجراءات صارمة ردا على قرار التشيك بسبب ما وصفته موسكو بأنها مبررات واهية وسخيفة.


أضافت الوزارة في بيان: "سنتخذ إجراءات انتقامية ستجبر من يقفون وراء هذا الاستفزاز على أن يدركوا تماما مسؤوليتهم عن تقويض أسس العلاقات الطبيعية بين الدولتين".

وعلقت روسيا السبت، على قرار التشيك، مؤكدة أن "براغ على دراية بعواقب هذا القرار".

 تحذيرات

حذرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا سلطات التشيك من تبعات هذا القرار، مؤكدة في الوقت نفسه، أن براغ على دراية بعواقب هذا الإجراء.

واليوم أعلنت بريطانيا دعمها للتشيك على لسان وزير الخارجية دومينيك قائلا إن قرار براج كشف إلى أي مدى يمكن أن تصل المخابرات الروسية بعدما اتهمت براغ موسكو بالضلوع في انفجار مستودع ذخيرة.

كانت الشرطة التشيكية قالت إنها تبحث عن رجلين لصلتهما بنشاط إجرامي خطير، مضيفة أنهما يحملان جوازي سفر روسيين باسم ألكسندر بيتروف ورسلان بوشيروف وأنهما كانا في البلاد في الأيام التي سبقت الانفجار في المستودع التشيكي عام 2014.
 المخابرات العسكرية 
كان هذان هما الاسمان المستعاران اللذان استخدمهما ضابطان في جهاز المخابرات العسكرية الروسي (جي.آر.يو) اتهمهما الادعاء البريطاني بمحاولة تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرجي سكريبال وابنته يوليا بغاز الأعصاب نوفيتشوك عام 2018، فيما نفت موسكو ضلوعها في هذا الحادث.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements