Advertisements
Advertisements
الأحد 9 مايو 2021...27 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

الخارجية الإيرانية: لن نوافق على شطب كلمة من الاتفاق النووي

خارج الحدود ظريف
جواد ظريف

أكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن الاتفاق النووي لن تتم إضافة أي شيء إليه أو شطب أي كلمة منه.

وبحسب حوار له مع التلفزيون الإيراني، نشرته وكالة "إرنا" الإيرانية، أكد ظريف أن "الاتفاق النووي انتهى التفاوض بشأنه"، مشددا على أنه "لن تتم اضافة شيء إليه أو شطب شيء منه" قائلا: "إيران موجودة في الاتفاق، ومن ينبغي عليه العودة إليه هي الولايات المتحدة".

وأكد ظريف أن "إيران أمضت المراحل المختلفة للمادة 36 من الاتفاق النووي، في حين انتهك نظام ترامب هذه المادة من دون المضي بمراحلها"، لافتا إلى أن نظام ترامب "لم يخرق الاتفاق فقط بل أرغم أيضا الدول الأخرى، وأعضاء الاتحاد الأوروبي على خرقه".




وفي شأن أوروبا اعتبر ظريف أن الأوروبيين مدينون للشعب الإيراني وقال: "إن الأوروبيين ليست لهم أي سلطة على شركاتهم التي تأتمر بإيعازات أمريكا".

وعما يتوقعه من إدارة بايدن قال الوزير الإيراني إن "الوقت مازال متوفرا أمام إدارة بايدن لتعديل تصريحاتهم"، معتبرا أنها "لم تتخذ القرار حتى الآن عما ستفعله"، قائلا: "تصريحاتهم غامضة ولا معنى لها، ولكن مازال الوقت متوفرا أمامهم لتعديل تصريحاتهم".

وحول ما قيل عن حضور السعودية في أي اتفاق قادم بين أمريكا وإيران، أكد وزير الخارجية الإيراني أنه لم يتم الإقرار بوجود مفاوضات جديدة حول الاتفاق النووي ليحضرها أو لا يحضرها السعوديون.

يذكر انه في وقت سابق ناقش وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في اجتماع افتراضي مع نظرائه من بريطانيا وفرنسا وألمانيا عن كيفية إحياء الاتفاق النووي الإيراني.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements