الأربعاء 20 يناير 2021...7 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

بأسلوب المغافلة.. ضبط مسجل خطر تخصص فى سرقة المساكن بحدائق القبة

حوادث سرقة (3)
صورة أرشيفية

أحمد سلامة

ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة بإشراف اللواء أشرف الجندي مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة القبض على مسجل خطر تخصص نشاطه الإجرامي في سرقة المساكن بأسلوب المغافلة بمنطقة حدائق القبة.



تلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة إخطارا يفيد بضبط  مسجل خطر لقيامه بمزاولة نشاط إجرامي تخصص فى مجال ارتكاب وقائع سرقات المساكن بدائرة قسم شرطة حدائق القبة بأسلوب "المغافلة" عقب إيهام  قاطنيها بعمله كفنى تكييف.


وبمواجهته إعترف بارتكاب 3 وقائع سرقة بذات الأسلوب ، وتم بإرشاده ضبط كافة المسروقات بمسكنه.

اضافة اعلان




تحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

 
ونص القانون على عقوبة السرقة بالأكراه تحت تهديد السلاح وهو استخدام القوة سواء ماديه أو معنوية ومادية تعني حيازة سلاح وإدخاله الرعب تجاه المجنى عليه وحصوله على ممتلكاته إما بالنسبة لمعنويات وهو التهديد اللفظي بقوله هعمل معك كذا، وهى تندرج ضمن المادة ٣١٤ عقوبات والتي تنص على السجن المشدد لمن ارتكب سرقة بإكراه وإذا ترك الإكراه أثر جروح تكون العقوبة السجن المؤبد أو المشدد.
كما نص عليه القانون وهو الحكم بالأشغال الشاقة وهى مدتها ١٥ عاما ولكنه يحق للقاضي أن يخفف العقوبة في حالة الرأفة إلى درجتين.

 كما ذكر في المادة ١٧ من قانون العقوبات وأنه من حق القاضي أنه يخفف العقوبة درجتين تقاضي أي بدلا من ١٥ سنة ألي ١٠ سنوات أو ٣ سنوات حسب وجهه نظر القاضي أتجاه الرأفة، وتتراوح العقوبة ما بين ٣ سنوات في حالة استعمال الرأفة إلى ١٥ سنة في حال أقصى العقوبة، وذلك مالم تقترن بجناية أخرى، لأنه إذا وجد معه حيازة سلاح نارى فبذلك هذه تكون جناية أخرى ولها عقوبة مختلفة فمن الممكن الحكم عليه بـ ١٥ عاما للسرقة و٣ سنوات أخرى لحيازة سلاح نارى.