رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ماراثون المفاوضات الأخيرة فى cop 27 .. إنشاء لجنة انتقالية لتوجيه التمويل كحل وسط

cop 27
cop 27
Advertisements

علمت “فيتو” أن هناك تقدما يتم حاليا فى المفاوضات الجارية الآن قبل ساعات من اختتام مؤتمر الدول الأطراف  في الاتفاقية الإطارية بشأن مكافحة التغير المناخي في شرم الشيخ  cop27 حول مسألة إنشاء صندوق لتمويل  الخسائر والأضرار إلا أن هناك بعض الصياغات  للورقة الختامية للمؤتمر لم يتم الاتفاق عليها بعد وربما تنتهي خلال الساعات الاخيرة اليوم او غدا الأكثر تقدير،  و إذا لم يتم الاتفاق عليها من كل الدول سيتم تأجيل حسمها الى مؤتمر cop 28 في الإمارات العام القادم،  و يبذل الوفد التفاوضي المصري جهود قوية ولم يحصلوا أى قسط من النوم على مدى الساعات الماضية سواء رئيس المؤتمر سامح شكري وزير الخارجية او السفير وائل ابو المجد المبعوث الشخصي لرئيس المؤتمر والسفير محمد نصر رئيس إدارة المناخ والتنمية المستدامة بوزارة الخارجية ومعه فريق عمل من عدة قطاعات.


وكانت كواليس المفاوضات قد شهدت  صدامات كبيرة على مدى اليومين الماضيين  بين مجموعة تضم أمريكا والاتحاد الأوروبي والهند واستراليا  وكندا وعدد من الدول الصناعية الكبرى من جهة والصين وعدد من الدول النامية والإفريقية من جهة أخرى،  حول عدة نقاط منها  إنشاء صندوق لتمويل الخسائر والأضرار وهو ما تم الاتفاق حوله خلال الساعات القليلة الماضية وكذلك حول تمسك بعض الدول ومنها الهند  والاتحاد الأوروبي بأن يشمل البيان الختامي إشارة إلى ضرورة التخلص التدريجي من الوقود الأحفوري كله وليس فقط الفحم   وهو ما رفضته الصين ودول الخليج وعدة دول أخرى،  و أيضا هناك خلاف حول ضرورة أن تساهم الصين فى صندوق الخسائر والأضرار كشرط لاقامته لانها لم تعد دولة نامية مثلما كانت عام ١٩٩٢ بينما رفضت الصين ذلك،وهناك أيضا ضغوط من اجل ان تلتزم الدول بتقديم التقارير المحددة وطنيا حول مدي التزامها بتخفيض الانبعاثات حيث لم تقدم سوى ٢٩ دولة فقط منها مصر من ال ١٩٧ دولة  ، وهناك ايضا خلاف حول تمويل التكيف وضرورة مضاعفته، والمطالبة بعقد لجنة انتقالية تعقد ثلاث اجتماعات على مدى العام القادم وتقدم توصياتها لكيفية توجيه التمويل بالنسبة للتخفيف والتكيف إلى مؤتمر التغير المناخي فى الإمارات فى العام القادم  cop 28  لتبنيها، ويترأس اللجنة الانتقالية رئيسان مشاركان، أحدهما من دولة متقدمة والآخر من دولة نامية من أطراف الاتفاقية، وتعقد اللجنة الانتقالية ثلاثة اجتماعات على الأقل في السنة، وسيعقد الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، بالتشاور مع رئيس الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الأطراف، الاجتماع الأول للجنة الانتقالية في موعد أقصاه 31 مارس 2023.

وتُعتمد توصيات اللجنة الانتقالية بتوافق الآراء وتسترشد اللجنة الانتقالية بأفضل العلوم المتاحة في تسيير أعمالها.
 

ويحاول المفاوضون  حاليا الوصول لحلول وسط حول النقاط الخلافية ليصدر المؤتمر ورقة بها نقاط الاتفاق ويتم تأجيل نقاط الخلاف المؤتمر القادم  خاصة بعد أن هددت دول بالانسحاب من المفاوضات ومنها دول الاتحاد الأوروبي مفضلة عدم إصدار وثيقة عن المؤتمر عن إصدار وثيقة ضعيفة، ويمكن أن تصدر تلك الوثيقة  في وقت متأخر اليوم

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية