رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

عقوبة يواجهها المتهمون بسحل كلب المعادي

سحل كلب
سحل كلب
Advertisements

شرحت مصادر قضائية العقوبة التي يواجهها الأشخاص الذين يقدمون على سحل الحيوانات وقتلها على خلفية ضبط المتهمين بسحل كلب حتى الموت في المعادي باستخدام توك توك.

وقالت المصادر إنه يعاقب كل من قتل عمدًا بدون مقتض حيوانًا من دواب الركوب أو الجر أو الحمل أو من أي نوع من أنواع المواشي أو أضر به ضررًا كبيرًا، وكل من سم حيوانا من الحيوانات أو سمكا من الأسماك الموجودة في نهر أو ترعة أو غدير أو مستنقع أو حوض، وكل شروع في الجرائم السالفة الذكر يعاقب عليه بالحبس مع الشغل مدة لا تزيد على سنة أو بغرامة لا تتجاوز مائتى جنيه.

وأشارت المادة (356) إلى أنه إذا تم إرتكاب هذه الجرائم المنصوص عليها فى المادة السابقة (ليلًا) تكون العقوبة الأشغال الشاقة أو السجن من ثلاث إلى سبع سنين.

كما نصت المادة (357) علي أن: يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على ستة أشهر أو بغرامة لا تتجاوز مائتى جنيه كل من قتل عمدًا بدون مقتضأ أو سم حيوانا من الحيوانات المستأنسة غير المذكورة في المادة ٣٥٥ أو أضر به ضررًا كبيرًا
 
كانت أجهزة الأمن كشفت ملابسات تداول مقطع فيديو عبر موقع "فيس بوك" متضمنًا سحل كلب وخنقه من قِبل مستقلي مركبة" توك توك".

رصدت المتابعة الأمنية تداول مقطع فيديو على إحدى الصفحات الشخصية عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" متضمنًا قيام مستقلى مركبة "توك توك" - بنطاق دائرة قسم شرطة المعادي بربط الكلب بالمركبة وسحله على الأرض وحدوث إصابات به ووفاته متأثرًا بإصابته.  


ومن خلال الاستعانة بالتقنيات الحديثة أمكن تحديد وضبط مرتكبي الواقعة ( سائق مركبة "التوك توك" المشار إليها – القائم بضرب وتوثيق الحبل حول الكلب، مقيمان بدائرة قسم شرطة المعادي).

كما أمكن ضبط مركبة "التوك توك"  المستخدمة فى الواقعة وبمواجهتهما اعترفا بأنهما أثناء تواجدهما بمحل الواقعة فوجئوا بتوجه "الكلب" نحو إحدى السيدات لعقرها، فقام أحد المتهمين بضرب الكلب على رأسه مستخدمًا قطعة خشبية لمنعه من عقر السيدة، وعقب ذلك قاموا بتوثيقه من عنقه ووضعه داخل المركبة لإبعاده عن المارة.

وأضاف المتهم أثناء سيرهم قام الكلب بالقفز ونظرًا لكونه مربوطًا داخل المركبة، فقام السائق بالسير بسرعة لتخوفه من الكلب، مما أدى لسحل الكلب أرضًا وحدوث إصابته التي أدت لنفوقه وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية