رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الصحة: تقديم الخدمات الطبية لـ98 ألف مواطن بمستشفيات الصدر خلال أغسطس الماضي

وزارة الصحة
وزارة الصحة
Advertisements

أعلنت وزارة الصحة والسكان تقديم الخدمة الطبية والوقائية لـ 98 ألفا و998 مترددا على مستشفيات الأمراض الصدرية بجميع محافظات الجمهورية خلال شهر أغسطس الماضي، وذلك ضمن إستراتيجية الوزارة لتحسين مؤشرات الصحة العامة للمواطنين.

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أنه الحالات المترددة على العيادات الخارجية بلغ 71 ألفا و711 مريضا، وعدد حالات الاستقبال والطوارئ 27 ألفا و277 مريضا، لافتًا إلى أن الوزارة تنتهج في مجال الأمراض الصدرية استراتيجية تقوم على أساس الشقين الوقائي والعلاجي.

وأضاف "عبد الغفار" أنه تم إجراء 29 ألف و٣٦٩ أشعة بمختلف أنواعها العادية والمقطعية وفوق الصوتية، كما تم إجراء 565 عملية بأقسام جراحة الصدر، مشيرًا إلى إجراء ١٦٨ منظار شعبي وصدري بمختلف وحدات الصدر المنتشرة في جميع أنحاء الجمهورية.

وتابع "عبدالغفار" أنه تم إجراء الكشف والأشعة لـ3 آلاف و921 مواطنا عن طريق سيارة الأشعة المتنقلة خلال شهر أغسطس الماضي، لافتًا إلى وضع خطة للتطوير تشمل تزويد المستشفيات بالتجهيزات الطبية والغير طبية حيث تم تركيب جهاز للأشعة المقطعية بمستشفى صدر كفر الشيخ.

ومن جانبه قال الدكتور محمد حسنين رئيس الإدارة المركزية للطب العلاجي، إنه تم توفير أدوية لعلاج حالات الدرن  بإجمالي 652 مليونا و474 ألف جنيه، كما تم تشغيل جهاز "جين اكسبرت" بمستوصف صدر طهطا نهاية الشهر الماضي، موضحًا أنه تم فحص 747 حالة لميكروب الدرن بأجهزة الجين اكسبرت، وتحويل من ثبتت إيجابيته لتلقى العلاج بأدوية الدرن  "بالمجان" بمراكز علاج الدرن المُقاوم للأدوية.

ولفت "حسنين" إلى أن خطط العمل الاستراتيجية التى تطبق تتم من خلال توصيات الأبحاث العلمية، مع تطبيق وسائل مكافحة العدوى بجميع وحدات الصدر التي تقدم خدماتها لمرضى الدرن، وذلك لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والتي تهدف إلى القضاء على وبائيات مرض الدرن بحلول عام 2030.

وعن برنامج "التشخيص عن بعد"، ذكر الدكتور وجدي أمين، مدير عام إدارة الأمراض الصدرية، أن مستشفيات الصدر قامت بمناظرة 182 حالة بوحدات بمستشفيات صدر المعمورة، وبهوت، وطنطا، والمنيا، والمرج، موضحًا أنه تم تدريب 68 من أعضاء الفريق الطبي بمستشفيات الصدر بمحافظات البحر الأحمر والقاهرة والجيزة والقليوبية والدقهلية وسوهاج على كيفية تشخيص وعلاج حالات الدرن، للكبار والأطفال، بجانب تدريبهم على التقييم والمتابعة في مجال مكافحة الدرن وكيفية عمل المؤشرات المتعلقة به.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية