رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الإعدام لسروجي سيارات قتل سيدة وابنتها في الغربية

محكمة
محكمة
Advertisements

قضت محكمة جنايات طنطا "الدائرة الأولى" برئاسة المستشار سامي  بريك رئيس المحكمة بالإعدام شنقًا لسروجي سيارات لقتله سيدة وابنتها في شهر رمضان الماضي وإلقاء جثتيهما في مصرف.

جاء ذلك بعد ورود رأي المفتي، في القضية رقم 12357 جنايات مركز طنطا، والمقيدة برقم 800 كلي غرب طنطا.

وفي قضية أخرى قررت المحكمة الاقتصادية بطنطا تأجيل أولى جلسات الاستئناف في محاكمة المتهم بالابتزاز الإلكتروني لسيدة وابنتيها، إحداهما كانت مريضة سرطان تدعى مريم وحيد النوحي، وتوفيت على إثر ما تعرضت له، إلى جلسة الأول من أكتوبر المقبل.

تعود تفاصيل الواقعة، عندما حررت أمنية الرافعي، مقيمة بمركز تلا بالمنوفية، مُعلمة، محضرًا تتهم فيه «أ. خ» طالب جامعي، بابتزازها وابنتيها، من خلال نشر صور خاصة لهن والتشهير بهن عبر صفحات السوشيال ميديا، وقضت المحكمة الاقتصادية في أول درجة، بحبس المتهم ثلاث سنوات وغرامة 100 ألف جنيه.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية