رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

شاهد.. هروب جماعي لإسرائيليين بعد قصف صاروخي من غزة

قصف صاروخي من غزة
قصف صاروخي من غزة
Advertisements

دوت صفارات الإنذار في جنوب إسرائيل ووسطها أمس الجمعة عندما أُطلق عدد من الصواريخ من قطاع غزة ردًّا على قصف إسرائيلي للقطاع.

فقد أظهرت صور هروبًا جماعيًّا لإسرائيليين ودخولهم إلى الملاجئ بعد قصف صاروخي من غزة، وأُصيب 4 إسرائيليين أثناء التدافع هربًا من الصواريخ، وفق صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

ومع حلول الظلام، قالت السلطات الإسرائيلية: إن صفارات الإنذار انطلقت في المناطق في الجنوب والوسط، في حين أظهرت صور ما يبدو أنها صواريخ تسقطها أنظمة الدفاع الجوي.

وفي تل أبيب، المركز الاقتصادي لإسرائيل، قال شهود إنهم سمعوا دوي انفجارات لكن لم ترد تقارير عن انطلاق صفارات الإنذار.

فيما أوضح مراسل العربية/الحدث أن دوي صفارات الإنذار سمعت وسط إسرائيل وخصوصًا في عسقلان، فيما أعلنت فرق الإسعاف الجاهزية، بالإضافة إلى فتح الملاجئ.


لا إصابات

وقالت إسرائيل: إن لا إصابات جراء الصواريخ من غزة، وفق مراسلنا، فيما أشارت تقديرات إسرائيل أن التصعيد في غزة سيستمر لأيام.

كذلك أفاد مراسل العربية/الحدث بأن القبة الحديدة اعترضت 40 صاروخًا من أصل 100 أطلقت من غزة.وكان الجيش الإسرائيلي قد كشف أن الغارات الجوية التي شنّها، الجمعة، على غزة أودت بحياة 15 شخصًا، مؤكّدًا أن العملية التي تستهدف حركة الجهاد لم تنتهِ بعد.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، ريتشارد هيشت، لوسائل إعلامية: "بحسب تقديرنا، قُتل 15 شخصًا في العملية".

وأكّد أن العملية "لم تنتهِ بعد"، واصفًا إياها بأنها "هجوم استباقي" على قائد كبير في الحركة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية