رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

متحف الحضارة.. السماح بالتصوير الشخصي في قاعتي العرض المركزية والنسيج مجانا

المتحف القومي للحضارة
المتحف القومي للحضارة
Advertisements

يبدأ المجلس الأعلى للآثار، اليوم الإثنين، السماح بالتصوير الشخصي (التذكاري) وغير التجاري مجانًا داخل المتحف القومي للحضارة للمصريين والأجانب المقيمين والسائحين بالهواتف المحمولة وكاميرات التصوير الفوتوغرافي التقليدية أو الرقمية والفيديو، في قاعتي العرض المركزية والنسيج فيما عدا قاعة المومياوات، مع التأكيد على عدم استخدام الفلاش داخل قاعات المتحف، لتكون بذلك كافة المتاحف التابعة لوزارة السياحة والآثار تطبق ذات الإجراءات والقواعد في هذا الشأن.

وترأس الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، مساء أمس الأحد، اجتماع مجلس إدارة هيئة المتحف القومي للحضارة المصرية، وذلك بمقر المتحف بالفسطاط، بحضور الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والتي كان حضورها افتراضيًّا عبر تقنية الفيديو كونفرانس.


قواعد التصوير الشخصي

واستهل أعضاء مجلس الإدارة الاجتماع بالتأكيد على أهمية القرار الخاص بالسماح بالتصوير الشخصي غير التجاري ولا سيما لما له من أهمية كبيرة في تشجيع الترويج السياحي لمصر.

وخلال الاجتماع قام الدكتور أحمد غنيم الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف، بإحاطة المجلس بعدد من الموضوعات والتي من بينها أنه تم الانتهاء من التقرير الخاص بالبصمة الكربونية للمتحف القومي للحضارة المصرية وفقا للمنهجيات العالمية المعتمدة المتعارف عليها وهو ما يتماشى مع إستراتيجية الدولة للتنمية المستدامة 2030 واستضافة مصر لمؤتمر المناخ "COP 27" ليصبح المتحف القومي للحضارة المصرية أول متحف في مصر يقوم بهذا الإجراء. 


المتحف القومي للحضارة

كما استعرض أعداد الزائرين بالمتحف خلال الثلاثة أشهر الماضية ونسبة الإيرادات التي تحققت، مشيرًا إلى تزايد إقبال الزائرين ولا سيما من المصريين على زيارة المتحف خلال هذه الفترة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، كما أن هناك إقبالًا كبيرًا منهم على خدمة "Photo both" والتي أطلقها المتحف منذ فترة إجازة عيد الأضحى المبارك حيث بدأ في تشغيل ماكينة تصوير بالواقع المعزز بمقر المتحف حيث يمكن للزوار استخدام هذه الماكينة لالتقاط الصور التذكارية مع القطع الأثرية غير المسموح بالتصوير معها، وذلك دون الأضرار بالقطع الأثرية نفسها.

وتحدث الدكتور أحمد غنيم أيضًا عن أبرز الفعاليات والأنشطة الثقافية والسياحية المختلفة التي نظمها واستضافها المتحف خلال الشهر الماضي والتي من بينها عرض لأوبريت الليلة الكبيرة، وذلك بالتعاون مع وزارة الثقافة، ومحاضرة عن الأسرار التاريخية لفترة حكم الخديوي إسماعيل تحت عنوان "أيام أفندينا"، هذا بالإضافة إلى ورش العمل التي ينظمها المتحف.

وخلال الاجتماع تم إحاطة أعضاء المجلس بأن مدرسة الحضارة المصرية ستبدأ أولى دورتها في شهر سبتمبر القادم، لتعريف المصريين والأجانب المقيمين ممن لديهم شغف بالحضارة المصرية العريقة بالتاريخ والآثار والكتابة الهيروغليفية والفنون والعمارة الإسلامية والقبطية والفن المصري القديم، وستكون مدة الدورات التي ستقدمها المدرسة ٣ شهور، إلى جانب تنظيم زيارات ميدانية خلال تلك الفترة  للمتاحف والمواقع الأثرية المختلفة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية