رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

انفجار مولدات الضاحية الجنوبية.. ماذا يحدث في لبنان؟

انفجار مولدات الضاحية
انفجار مولدات الضاحية الجنوبية
Advertisements

شهدت لبنان انفجار محول كهربائي في الضاحية الجنوبية، الأمر الذي تسبب في خسائر مادية كبيرة منها احتراق عدد من السيارات.
 

انفجار بيروت 


وأظهرت عدة صور ومقاطع فيديو احتراق المولّد في منطقة الكفاءات في ضاحية بيروت الجنوبية، حيث غطّى الدخان المنطقة وتضرر عدد من السيارات في المكان حيث هرعت فرق الإطفاء إلى المكان للسيطرة على الحريق.


وأعلن الدفاع المدني أنه تم السيطرة على النيران التي اندلعت في مولد للطاقة الكهربائية وخزانات مازوت والتي امتدت لتطال بعض السيارات المركونة في المحلّة، مشيرا إلى أن العناصر يعملون على تبريد رقعة الحريق.


وأعلن فوج إطفاء الضاحية بعد إخماد حريق الكفاءات عن خسائر مادية جسيمة تسبب بها الحريق في أرزاق المواطنين.


وتنتشر في لبنان المولدات الكهربائية بشكل كبير حيث يعتمد عليها اللبنانيون في الحصول على الكهرباء عبر ما يعرف بالاشتراكات الشهرية، وذلك نتيجة غياب التيار الكهربائي التابع للدولة منذ سنوات، بحيث باتت هذه المولدات تشكّل بديلا عنها.


وفي وقت سابق اندلع حريق جديد في بواقي المحاصيل الزراعية داخل مرفأ بيروت في كارثة جديدة تضرب لبنان البلد المنكوب 


الدفاع المدني بلبنان  


وبدأت الواقعة بتلقي المديرية العامة للدفاع المدني اللبناني بلاغا بنشوب حريق فى "بواقى المحاصيل" داخل مرفأ بيروت، حيث تبين أن هذا الحريق ناشئ عن انبعاثات ناتجة عن تخمير مواد موجودة بالمرفأ نتيجة الانفجار الكارثي الذي وقع فى الرابع من أغسطس 2020، وهي مواد غير معروفة بسبب عدم تحديد أنواع المواد الكيمياوية المترسبة بها، وما نتج عنها من حصول عمليات كيميائية جديدة ومعقدة نتيجة اختلاط الغازات المنبعثة مع غازات أخرى موجودة في الهواء.


وقالت فى بيان لها بحسب «لبنان نيوز»: «أن أى تدخل لإطفاء الحريق سواء بواسطة المياه أو مواد الإطفاء سيؤجّل المشكلة لبضعة أيام لتعود النار والدخان لإنتاج آثار جديدة ربما تسبّبت بأضرار جديدة أكثر فداحةً».

 


حريق مرفأ بيروت 


واستكملت بيانها قائلة: «سبق وزير الأشغال العامة والنقل أن منع الاقتراب من هذه المنطقة إضافة إلى تدابير مماثلة اتخذها الجيش اللبناني تفاديًا لأي خسائر في الأرواح بالنظر لخطورة الوضع في محيطها، ويبقى اتخاذ أي قرار فيما خصّ تلك المنطقة عائدًا للجنة الوزارية التي شُكّلت بعد الانفجار المأساة، ما استدعى توجيه كتاب صباح اليوم الأربعاء 13/7/2022 من المديرية العامة للدفاع المدني إلى اللجنة بواسطة وزير الداخلية والبلديات لاتخاذ القرار الملائم".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية