رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد فشل تجربته مع اليونايتد.. ماذا قدم رونالدو في 4 سنوات خارج ريال مدريد؟

كريستيانو رونالدو
كريستيانو رونالدو
Advertisements

بات الغموض يسيطر على مستقبل البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي، وذلك بعد اقتراب رحيل الدون عن الشياطين الحمر وغيابه عن تدريبات الفريق استعدادا للموسم الجديد 

يبدو أن البرتغالي ورغم بلوغه الـ37 عاما لا يستطيع مشاهدة بطولته المفضلة من التلفزيون، ويريد أن يشارك في بطولة دوري أبطال أوروبا التي هو هدافها التاريخي. 

وذلك بعد تأكيد مشاركة مانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي بسبب احتلاله المركز السادس في الترتيب النهائي للدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم المنقضي

مستقبل غامض لكريستيانو رونالدو

ورغم أن كريستيانو رونالدو واحد من أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم وبعد قراره بالرحيل عن مانشستر يونايتد، إلا أن العروض المقدمة للاعب ليست كثيرة ولا توصف بالجدية.

البرتغالي الشاب الذي حقق مع اليونايتد الكرة الذهبية عام 2008 وكان حديث العالم أجمع، ومطمع كبار أوروبا حتى ذهب لريال مدريد في صفقة قياسية  بلغت 94 مليون يورو كأغلى صفقة في تاريخ كرة القدم في ذلك الوقت، وعندما قرر البرتغالي في 2022 الرحيل لم يجد نفس الأهمية التي حظي بها في الماضي.

فمنذ أن خرج كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد من 4 سنوات وانتقاله إلى يوفنتوس الإيطالي بدأ بريقه في الإنطفاء، ورغم تحقيقه 5 بطولات مع السيدة العجوز: الدوري الإيطالي مرتين، كأس السوبر الإيطالي مرتين، كأس إيطاليا مرة وحيدة، وشارك كرستيانو مع يوفنتوس في 134 مباراة بجميع البطولات استطاع تسجيل 101 هدفا  وتوج بلقب هداف الكالشيو مع البيانكونيري.

 إلا أن مستوى الفريق وإخفاقه المتكرر في دوري أبطال أوروبا جعل رونالدو يبحث عن تحد جديد بعد 3 سنوات قضاها في إيطاليا.

ليقرر العودة إلى الفريق الذي توهج فيه وإلى الدوري الأقوى في العالم، لينضم إلى مانشستر يونايتد ظنا منه أنه سيعيد الفريق إلى التتويج بالبطولات، وبالفعل قدم رونالدو موسما ملحميا وأصبح هداف الفريق في الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا ولكن لم يكن كافيا. 

حيث غادر الشياطين الحمر مبكرا من دوري أبطال أوروبا، واحتل المركز السادس في ترتيب الدوري الإنجليزي، مما جعل رونالدو يبحث عن ناد جديد مشارك في دوري أبطال أوروبا 

واستطاع صاحب الـ37 عامًا، أن يسجل 24 هدفًا في 28 مباراة في جميع البطولات خلال الموسم الماضي.

رونالدو صاحب التحديات 

وقرر كرستيانو رونالدو ملك التحديات الرحيل عن اليونايتد، والبحث عن ناد جديد ليشارك في بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم القادم والـ20 على التوالي في تاريخه الكبير، ويبدأ فصلا جديدا في رحلة البحث عن البطولات التي اعتاد الفوز بها والألقاب الفردية التي تعود عليها. 

وتسيطر حالة من الغموض حول مستقبل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مع فريقه مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وانتشرت العديد من التقارير الصحفية العالمية، التي تؤكد اقتراب رحيل الدون عن قلعة أولد ترافورد في الميركاتو الصيفي الجاري.

وأشارت التقارير إلى أن النجم البرتغالي يرغب في مغادرة مانشستر يونايتد، بعد فشل الشياطين الحمر في حجز مقعد في دوري الأبطال الموسم المقبل.

واحتل اليونايتد المركز السادس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي، ليشارك في الدوري الأوروبي الموسم القادم.

هل خسر رونالدو برحيله عن ريال مدريد؟

البعض بدأ يردد في الفترة الأخيرة نغمة “كريستيانو رونالدو خسر برحيله عن مدريد”، وذلك بعدما قرر مغادرة النادي الملكي في صيف 2018، لخوض تجربة جديدة وانتقال لصفوف يوفنتوس.

كما حصد صاروخ ماديرا 5 جوائز فردية خلال السنوات الأربعة الأخيرة، وفشل في الفوز بالكرة الذهبية جائزته المفضلة، والتي توج بها 4 مرات مع ريال مدريد في أخر 5 سنوات مع الفريق.

أرقام كريستيانو مع يوفنتوس

لعب رونالدو مع يوفنتوس 3 مواسم بدءا من صيف 2018، قبل أن يرحل في صيف 2021 إلى صفوف مانشستر يونايتد.

نجح كريستيانو في تسجيل 101 هدفا بقميص يوفنتوس الإيطالي، وتوج بلقب هداف الكالتشيو مع البيانكونيري.

حصد الدون 5 ألقاب مع يوفنتوس وهي الدوري الإيطالي مرتين، ومثلها في كأس السوبر، ولقب كأس إيطاليا مرة واحدة.

صاروخ ماديرا كان شاهدا على العديد من الانكسارات في يوفنتوس، أبرزها الخروج من دوري الأبطال في المواسم الثلاث مبكرا.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية