رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

القوات الأوكرانية قد تنسحب من المنطقة الشرقية مع تقدم روسيا

الحرب الروسية الأوكرانية
الحرب الروسية الأوكرانية
Advertisements

قالت أوكرانيا يوم الجمعة إن قواتها قد تحتاج إلى الانسحاب من آخر معقل للمقاومة في لوجانسك لتجنب الوقوع في الأسر من قبل القوات الروسية وفقا لما نقلته وكالة رويترز.


وذكرت وكالة رويترز أن الانسحاب يمكن أن يقرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من هدفه المتمثل في الاستيلاء على منطقتي لوجانسك ودونيتسك الأوكرانية بالكامل. وذلك بعد أن اكتسبت قواته أرضًا في منطقة الدونباس.


وقال حاكم لوجانسك، سيرجي جايداي، إن القوات الروسية دخلت سيفيرودونتسك، أكبر مدينة في دونباس والتي لا تزال تحت سيطرة القوات الأوكرانية، مضيفا  إن 90٪ من المباني في البلدة تضررت.


وعلى الجانب أعلن الانفصاليون في شرق أوكرانيا أنهم تمكنوا من السيطرة على بلدة ليمان الواقعة في منطقة دونيتسك بإقليم دونباس.


ونقلت وكالة إنترفاكس عن أفراد بالقوات الانفصالية في دونيتسك القول إنهم حرروا وسيطروا بشكل كامل على 220 بلدة، من بينها ليمان، وذلك بدعم من نيران القوات الروسية.   


ولم يؤكد الجيش الأوكراني حتى الآن سقوط تلك البلدة التي تعود إلى الحقبة السوفيتية.


ومع ذلك، أفاد مستشار الرئيس الأوكراني أوليكسي أريستوفيتش في تصريحات تليفزيونية مساء أمس الخميس بسقوط بلدة ليمان ذات الأهمية الإستراتيجية.  


وتقع بلدة ليمان إلى الغرب من مدينتي سيفيرودونتسك وليسيتشانسك، اللتين لا تزالان تحت سيطرة القوات الأوكرانية. وتحاول القوات الروسية اقتحام هذه المنطقة منذ أسابيع.

 

الرئيس الأوكراني

وفي وقت سابق اتَّهم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، القواتَ الروسية بارتكاب "إبادة جماعية" في دونباس شرقي البلاد.


وقال زيلينسكي في خطابه اليومي المتلفز: إن "الهجوم الحالي للمحتلين في دونباس قد يجعل المنطقة غير آهلة بالسكان"، متهمًا القوات الروسية بأنها تسعى لأن "تسوي بالأرض" العديد من مدن وبلدات هذا الحوض المنجمي.


وأضاف أن القوات الروسية تمارس "الترحيل" و"القتل الجماعي للمدنيين" في دونباس، معتبرًا أن "كل ذلك.. يشكل سياسة إبادة جماعية واضحة تنفذها روسيا".

وبهذا يكون الرئيس الأوكراني قد وجَّه إلى القوات الروسية نفس التهمة التي وجهتها موسكو إلى قواته لتبرير هجومها على بلاده؛ فقد اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتن القوات الأوكرانية بارتكاب "إبادة جماعية" بحق السكان الناطقين بالروسية في دونباس.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية