رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

برلمانية: قرار وزير التعليم بحظر الكتب الخارجية بالمدارس يحمي كتاب الوزارة

جيهان البيومى
جيهان البيومى
Advertisements

قالت جيهان البيومي عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، إن هناك مجهودات واضحة من جانب وزارة التربية والتعليم لتطوير المناهج الدراسية بالمدارس بشكل يواكب التطور التعليمى فى دول العالم فى كافة المراحل الدراسية باعتبار ان المناهج هى البنية الاساسية لتطوير منظومة التعليم فى مصر. 

وأضافت البومي لـ فيتو أن قرار الدكتور طارق شوقي وزير التعليم بشأن حظر الكتب الدراسية الخارجية خارج نطاق المدرسة قرار صائب تأخر كثيرا خاصة أن قرار حظر الكتب الخارجية بين التلاميذ يأتي في إطار إفساح المجال للكتاب المدرسي لتفعيل دوره بعد التطوير الملحوظ الذي طرأ عليه وسيكون كافي للغاية في التحصيل الدراسي حال الإلتزام به بدلا من الترويج للكتب الخارجية التى تحمل الاسرة اعباء مالية جديدة الى جانب اهمال الكتاب المدرسي.

اقتناء الكتب الخارجية لتنمية المهارات

وتابعت أن الوزارة منحت التصاريح والموافقات لبعض من الكتب الخارجية بصدورها وتداولها، ولذلك يحظر على الطلاب اقتنائها خارج إطار المدرسة أي بشكل منزلي لأن الكتاب المدرسى  مُلم بكل تفاصيل المادة بشرح وافي، وعلي هذا الأساس وضعت الوزارة مدة الترم في الإنتهاء منه.

حظر استخدام الكتب الخارجية 

يذكر ان  وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، قررت حظر استخدام الكتب الخارجية أو اي مناهج غير الصادرة عن الوزارة والمعتمدة منها أو الترويج لأي منها في المدارس طوال فترة سير الدراسة في الترم الثاني من العام الدراسي الحالي 2021 / 2022.

وأكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن التيرم الثانى سيسير بإنتظام في جميع المدارس بحضور كامل من الطلاب والمعلمين، وسيتم تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية مثلما تم في الفصل الدراسي الأول. 

وقال وزير التربية والتعليم، إن الترم الثاني اقصر من الأول لأن في نهايته سيتم عقد امتحانات الثانوية العامة والدبلومات الفنية إلى جانب الاعدادية وامتحانات صفوف النقل، مشيرا الى أنه سيكون إجمالي عدد أيام الدراسة الفعلية في الترم الثاني من العام الدراسي الحالي 97 يوما.

وأضاف وزير التربية والتعليم: المناهج كما هي ولا نية لعمل اي تخفيف للمناهج التي أقرت وزارة التربية والتعليم تدريسها في الترم الثاني.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية