رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الطقس البارد يهدد محصول المانجو | فيديو

المانجو
المانجو
Advertisements

استعرض الدكتور محمد فهيم، رئيس مركز معلومات تغير المناخ بوزارة الزراعة، مدى تأثير المناخ على المحاصيل الزراعية خاصة المانجو لأنه من المحاصيل عدوه البرودة ويمثل خطورة كبيرة عليها  قائلا: “ما تشهده البلاد حاليًا موجة شديدة البرودة نتيجة كتلة قطبية تغطي قطاعا كبيرا من شمال أفريقيا وهى أحد نواتج تغير المناخ”، مشيرًا إلى أن مصر أقل الدول تعرضًا للبرودة.

وأوضح محمد فهيم خلال مداخلة هاتفية بفضائية " الأولى المصرية أن بعض المحافظات تتعرض لحالة تسمى الصقيع وهى عبارة عن تكون طبقات صغيرة من الثلوج على النباتات نظرًا لانخفاض الحرارة الى 3و4 درجات ليلًا مع سكون الرياح، هذه التغيرات تستدعي اتباع المزارعين لعدد من الارشادات وذلك للانخفاض الشديد في درجات الحرارة.

 

وأضاف الدكتور محمد فهيم ان تأثير البرودة على المحاصيل الشتوية يكون محدودا مثل القمح والفول البلدي والشعير والبرسيم، بينما محاصيل الثوم والبصل بدأت تتعرض للجفاف من الأطراف بسبب نقص الفسفور، مؤكدًا أهمية إضافة مركبات الفسفور لهذه المحاصيل لكي تستطيع التعامل مع هذه البرودة الشديدة.

وشدد  الدكتور محمد فهيم، رئيس مركز معلومات تغير المناخ بوزارة الزراعة، على ضروره اتباع المزارع وسائل حماية لنفسه من هذه الأجواء شديدة البرودة وهى أن يرتدي  ملابس ثقيلة جدًا تناسب هذه الفترة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية