رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

صحف العالم تشيد بتاريخ مصر: طريق الكباش نقلة تاريخية ساحرة.. وكورونا لم تقيد أرض الفراعنة من الترويج لآثارها

طريق الكباش
طريق الكباش
Advertisements

تتجه أنظار العالم إلى الحدث العظيم الذي ستشهده محافظة الأقصر بعد ساعات من الآن، وتحديدًا إلى  طريق الكباش  الذي سيتم افتتاحه في مشهد احتفالي مهيب.

الطريق المقدس 

وتعليقًا على الحدث العظيم الذي ستشهده مصر بعد ساعات قليلة، سلطت قناة "CBS" الأمريكية، اليوم الخميس، الضوء على افتتاح طريق الكباش في  مدينة الأقصر، وعلى أهمية الطريق المقدس الذي يربط  بين معبد الكرنك في الشمال ومعبد الأقصر في الجنوب، والذي يبلغ طوله 1.7 ميل، والمرصوف في كتل من الحجر الرملي.

وتابعت الشبكة الأمريكية: "يوجد على جانبي الطريق أكثر من 1050 تمثالًا لأبى الهول والكباش، وأمضوا قرونا مدفونين تحت رمال الصحراء، لكن الآن وعلى مدار سنوات عدَّة يقوم علماء الآثار في مصر بإعادتهم إلى ضوء النهار"، كما أشارت إلى الحفل التاريخي الذي ستقدمه مصر بعد ساعات قليلة من مساء اليوم، والذي يمكنه إعادة أجواء الاحتفال بالأعياد المقدسة عند الفراعنة والذي من المؤكد أنه يشمل العديد من العروض الموسيقية وعروض الصوت والضوء الراقصة".

الحدث التاريخي 

ومن جانبها قالت شبكة "abc" نيوز الأمريكية، تعليقا علي الحدث التاريخي العظيم، بعد أكثر من سبعة عقود من المحاولات المتقطعة لحفر ممر قديم يبلغ طوله ما يقرب من ميلين في مدينة الأقصر الجنوبية، ستفتتح مصر أخيرًا طريق الكباش  الذي يبلغ عمره 3000، في حفل ساحر وخيالي.


وأشارت صحيفة “ذا ناشيونال ” إلى الجهود المصرية في السنوات الأخيرة،  للترويج لاكتشافاتها الأثرية، وسعيها  جاهدة لإحياء السياحة من جديد بعد أن تعرضت لضربة قوية جراء فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".


كما أشارت الشبكة الأمريكية إلى الحدث التاريخي الذي قدمته مصر في أبريل الماضي والذي تمثل في نقل الممياوات الملكية في موكب خيالي وساحر.

 

وقالت شبكة " إيه بي سي"، بينما كان الأمريكيون يتطلعون إلى التقاليد العريقة في موكب عيد الشكر، على بعد 6000 ميل تقريبًا، كانت مصر تعيد إحياء تقليد خاص بها لم يسبق رؤيته منذ ألفي عام. ستقيم وزارة السياحة والآثار المصرية، مساء الخميس، حفلا كبيرا بمناسبة إعادة افتتاح شارع أبي الهول الأثري "طريق الكباش" في مدينة الأقصر.

 

طريق الإله

وأوضحت، أنه لطريق مقدس عند المصريين القدماء، الذي أطلق عليه فى وقتهم "طريق الإله"، ويربط بين معابد الكرنك في الشمال والأقصر في الجنوب وطوله 1.7 ميل مرصوف بكتل من الحجر الرملي، ويصطف على الجانبين أكثر من 1050 تمثالًا لأبي الهول والكباش، أمضوا قرونًا مدفونين تحت رمال الصحراء، وأعاد علماء الآثار في مصر خروجهم لضوء النهار.


جدير بالذكر أن الحدث التاريخي لافتتاح طريق الكباش، سيبث علي كافة المواقع الالكترونية والقنوات التلفزيونية،  وعبر منصات وزارة السياحة والآثار المختلفة، حيث من المتوقع أن يتابعه عشرات الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.


وكانت أعلنت الهيئة العامة للاستعلامات توجه نحو 200 من مراسلي وسائل الإعلام العالمية المعتمدين فى مصر إلى الأقصر، لتغطية الاحتفال الذي يحضره الرئيس عبد الفتاح السيسي لافتتاح طريق الكباش، ونقل وقائع هذا الحدث الكبير إلى العالم.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية