رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الداودي يعلن تحقيق نسب تنفيذ عالية بمشروعات حياة كريمة بقنا

Advertisements

أعلن اللواء أشرف الداودي محافظ قنا أن المحافظة حققت نسب تنفيذ متقدمة بالمشروعات الخدمية الجاري تنفيذها ضمن المشروع القومى لتطوير وتنمية قرى الريف المصري "حياة كريمة"، جاء ذلك خلال اجتماع موسع عقده محافظ قنا لمتابعة الموقف التنفيذي لمبادرة حياة كريمة، بحضور حازم عمر نائب المحافظ، والسكرتير العام المساعد، والمستشار العسكري للمحافظة ومدير مشروعات حياة كريمة بمحافظة قنا ومدير وحدة برنامج التنمية المحلية لصعيد مصر بقنا وعدد من القيادات التنفيذية.

محافظ قنا
من جانبه، أوضح محافظ قنا أن العمل يجري على قدم وساق فى مشروعات "حياة كريمة" بمحافظة قنا من أجل تحقيق التنمية الشاملة والنهوض بالريف المصرى من خلال تطوير البنية الأساسية والمرافق، وتوفير سكن كريم للفئات الأولى بالرعاية والأكثر احتياجا، وتحسين الخدمات الصحية والتعليمية وتطوير الوحدات ومراكز الشباب، كما تستهدف تحقيق التمكين الاقتصادي، وإنشاء مراكز خدمية مجمعة لتوفير كل الخدمات اللازمة للمواطنين، وذلك لجعل قرى الريف شريكا أساسيا في التنمية.

قرى الريف المصري
يذكر أن المشروع القومي لتنمية قرى الريف المصري يتم تنفيذ المرحلة الأولى منه بمحافظة قنا فى 5 مراكز هي " أبو تشت – فرشوط – دشنا – الوقف – قوص" تضم 19 مجلسا قرويا و86 قرية أم و722 نجع وعزبة، حيث يتم بهم تنفيذ 674 مشروعا خدميا فى 8 قطاعات مختلفة بإجمالى استثمارات تتخطى 15 مليار جنيه يستفيد منها حوالى 1.5 مليون مواطن يقطون الريف أي ما يعادل 43% من تعداد سكان محافظة قنا.

سيارة المركز
وفي سياق منفصل  تابع أشرف أنور رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة قنا، الخدمات المقدمة للجماهير من خلال سيارة المركز التكنولوجي المتنقلة بميدان سيدي عمر كخدمة تكنولوجية جديدة مجهزة بالكامل للعمل كمراكز تكنولوجية متنقلة تفعيلًا للبروتوكول الموقع بين وزارتي التنمية المحلية والتخطيط والتنمية الاقتصادية، أو ما يُعرف بـ«سيارات الخدمات التكنولوجية المتنقلة».

وأشار إلى أنه تم تجهيز المركز المتنقل بكافة الاحتياجات والمستلزمات الفنية والإدارية، والعاملين المتخصصين وأجهزة حاسب آلي وطابعات متعددة الأغراض وخدمة إنترنت بجانب مقاعد للمواطنين ومكاتب إدارية للموظفين، مؤكدًا على أنها إضافة كبيرة للمحافظة، وتيسيرًا على المواطنين في الحصول على الخدمات الحكومية، فى إطار توجيهات القيادة السياسية، والدولة نحو التحول الرقمي وميكنة الخدمات الحكومية المقدمة للجماهير تسهيلًا واختصارًا لدورات العمل وضمان جودة الخدمات المقدمة للمواطنين.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية